مظاهرة لـ"اتحاد علماء المسلمين" بالقامشلي رفضا لفتوى "المجلس الإسلامي السوري"

تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ : 5 آذار، 2018 19:00:22 خبرعسكريدين

سمارت-الحسكة

تظاهر رجال دين من "اتحاد علماء المسلمين" التابع لـ"هيئة شؤون الأديان" في "الإدارة الذاتية" الكردية الاثنين، تنديدا بفتوى "المجلس الإسلامي السوري" التي تجيز قتال الجيش السوري الحر لـ"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد).

وقال عضو "اتحاد العلماء" عبدالرحمن بدرخان في تصريح إلى "سمارت"، إن المظاهرة جاءت للتنديد بالهجوم التركي على منطقة عفرين، ولمطالبة "الإسلامي السوري" بإعادة النظر بفتواه معتبرا أنها "ليست فتوى إسلامية، بل فتوى مسيسة".

واعتبر "بدرخان" أن تلك الفتوى تتيح "قتل وسبي ونهب الأهالي في منطقة عفرين".

ووصف رئيس "اتحاد العلماء" محمد خرزي في بيان ألقاه خلال المظاهرة في مدينة القامشلي بالحسكة شمالي شرقي سوريا، الفتوى بـ"الظالمة والبعيدة عن روح الدين"، وتابع: "تعتبرونهم (قسد) كفار معتدون ... وهم مجاهدون يدافون عن أرضهم ... فأصبحتم قتلة بفتواكم".

وكان "المجلس الإسلامي السوري" أصدر فتوى أجاز فيها محاربة الجيش السوري الحر لـ"قسد" واعتبره "جهادا" كونها تتعامل مع قوات النظام السوري والولايت المتحدة، وأجاز للمقاتلين الاستيلاء على أسلحتهم ومعداتهم وكل ما استخدموه في المعركة، مع نهيه الاقتراب من ممتلكات المدنيين والممتلكات العامة.

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ : 5 آذار، 2018 19:00:22 خبرعسكريدين
الخبر السابق
أهالي مدينة معرة النعمان بإدلب يطالبون بالتصدي لـ"تحرير الشام"
الخبر التالي
منتج فيلم "آخر الرجال في حلب": نجحنا بإيصال صوت سوريا إلى العالمية