فرنسا تطالب روسيا بضمان احترام النظام السوري لهدنة مجلس الأمن

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 6 مارس، 2018 8:59:02 ص خبر دوليسياسي هدنة

سمارت ــ تركيا 

طالب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون نظيره الروسي فلاديمير بوتين، بضمان احترام النظام السوري للهدنة التي دعا لها مجلس الأمن الدولي في سوريا قبل عشرة أيام.

وقال مكتب الرئيس الفرنسي إن "ماكرون" حث "بوتين" على ضرورة أن يقبل النظام "دون أدنى لبس" بقرار الأمم المتحدة، وذلك خلال اتصال هاتفي جرى بين الطرفين مساء الاثنين، بحسب وكالة "رويترز".

وبحسب المكتب فإن "ماكرون" شدد على ضرورة تمكين قوافل المساعدات الإنسانية من الوصول إلى كل المحتاجين دون معوفات ودون مزيد من التأخير، مضيفا أن "الجماعات المسلحة"  أقرت بقرار مجلس الأمن، (..) و"هدنة روسيا اليومية" غير كافية.

واتخذ مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة،يوم 24 شباط 2018، قرارا حول هدنةفي سوريا لمدة ثلاثين يوما، تقتضي بإيقاف القصف والسماح "الفوري" ببدء عمليات الإجلاء الطبي بشكل آمن وغير مشروط وعدم عرقلة العاملين في المجالين الطبي والإنساني، ورفع الحصار من جميع الأطراف عن المناطق المحاصرة بما فيها الغوطة الشرقية.

وأعلنت روسيا بعد يومين من قرار مجلس الأمن، عن "هدنة" لخمس ساعات يوميةتقتضي بوقف القصف وفتح ممر إنساني لخروج المدنيين من الغوطة، إلا أن النظام لم يتلزم بها واستمر بالقصف ومحاولات التقدم، كما لم تشهد الغوطة تسجيل حالات خروج جماعي منها.

وكان الرئيس الفرنسي دعا الأحد، نظيره الإيراني حسن روحاني للضغط على حكومة النظام السوري لإيقاف الهجمات على الغوطة الشرقية للعاصمة السورية دمشق.

 


 

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 6 مارس، 2018 8:59:02 ص خبر دوليسياسي هدنة
الخبر السابق
عشرات المصابين بقصف للنظام بغاز "الكلور" على غوطة دمشق بعد خروج الوفد الأممي
الخبر التالي
أمريكا: معركة عفرين أثرت على العمليات العسكرية ضد تنظيم "الدولة"