"محلي دوما" بالغوطة الشرقية: المساعدات لا تكفي ليوم واحد وكل 40 عائلة حصلت على وجبة

تحرير محمد الحاج🕔تم النشر بتاريخ : 9 آذار، 2018 16:14:46 خبراجتماعيإغاثي وإنسانيالحصار

سمارت-ريف دمشق

​قال المجلس المحلي في مدينة دوما الجمعة، إن المساعدات الإنسانية لا تكفي ليوم واحد وكل 40 عائلة حصلت على وجبة فقط في المدينة المحاصرة بالغوطة الشرقية للعاصمة السورية دمشق.

​وأوضح مدير مكتب العلاقات في المجلس، مجد بكور في تصريح لـ"سمارت" أن 13 شاحنة لم تفرغ الاثنين الماضي دخلت اليوم إلى دوما ليصبح العدد الكلي 46 شاحنة مخصصة لقرابة 130 ألف مدني بالمدينة، لكنها تكفي لـ27 ألف وخمسمئة شخص فقط.

وأشار أن حمولة المساعدات وزعت على نحو 400 ألف محاصر بالغوطة ولم تقتصر على المستفيدين منها بدوما، إذ حصل كل شخص على بضعة غرامات من كل مادة غذائية، فيما تكفي الوجبة الواحدة أربعين عائلة.

​وتجيب الأمم المتحدة والصليب الأحمر عند السؤال عن المساعدات القادمة بالقول: "نجهز شيء جديد وتنتظر الموافقة لإدخالها"، حسب "بكور" الذي أضاف أن المواد الطبية والغذائية التي تدخل "هي ذاتها دوما" والنظام منع بالمرة الأخيرة دخول شاحنتين محملة بالأدوية.

ودخلت خلال الساعات الماضية المساعدات المتبقية، التي لم تفرغ الاثنين الماضي، ولم تشمل أيضا المساعدات الطبية التي منعت حواجز قوات النظام دخولها المرة الفائتة.

وسبق أن وصف "محلي دوما" ما يحصل في الغوطة بـ"محرقة" يمارسها النظام وحلفاؤه، لافتا لوجود نحو نصف مليون نسمة في الغوطة الشرقية، يعيشون وضعا إنسانيا "مأساويا"، في ظل نزوح معظم العوائل من المدن والبلدات والمناطق الزراعية إلى مدينة دوما.​

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج🕔تم النشر بتاريخ : 9 آذار، 2018 16:14:46 خبراجتماعيإغاثي وإنسانيالحصار
الخبر السابق
أضرار بمخيمات النازحين في حلب وإدلب بسبب الرياح القوية
الخبر التالي
المئات يتظاهرون في مدينة دارة عزة بحلب دعما لغوطة دمشق الشرقية (فيديو)