ارتفاع أسعار المحروقات الأوروبية في إدلب بسبب توقف إدخالها مؤقتا من باب الهوى

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 11 مارس، 2018 10:31:24 ص خبر عسكري اقتصادي

سمارت - إدلب

ارتفعت أسعار المحروقات الأوروبية في محافظة إدلب شمالي سوريا، بسبب توقف دخولها من معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا بشكل مؤقت، نظرا لمحاولة الشركة المصدرة توسيع ساحة خاصة بالصهاريج بسبب زيادة الطلب.

وارتفعت أسعار المحروقات خلال الأيام الثلاثة الماضية بشكل تدريجي، حيث ارتفع سعر لتر المازوت نحو مئة ليرة سورية ليصل إلى نحو 500 أو 550 ليرة حسب نوعيته، كما ارتفع لتر البنزين من 450 ليرة إلى 500 ليرة، وفق ما قال تاجر المحروقات في جبل الزاوية بإدلب كمال الحمود لـ "سمارت".

كذلك ارتفع سعر لتر الكاز تدريجيا من 200 ليرة إلى 400 ليصل أخيرا إلى 600 ليرة سورية، فيما وصل سعر اسطوانة الغاز المنزلي إلى 16 ألف ليرة إذا وجدت.

ونقل المكتب الإعلامي لشركة "وتد" التي تعتبر من أكبر شركات المحروقات في إدلب، عن مدير الشركة الذي يدعى "عبد العزيز" أن إدخال المحروقات من معبر باب الهوى توقف مدة 48 ساعة بسبب زيادة الطلب عليها، حيث قامت الشركة المصدرة بتوسيع ساحة خاصة للصهاريج وزادت عدد سيارات النقل.

وأشار "عبد العزيز" إلى أنهم يدخلون كميات محدودة من المحروقات حاليا للمرافق الخدمية مشيرا أنهم سيرفعون الكميات بشكل تدريجي من 400 طن إلى ألف طن يوميا، كما أنهم يسعون لاستيراد كميات من الغاز الأوروبي لتعبئته في اسطوانات بعد أن قاموا باختبار معدات التعبئة وضغط الغاز المنزلي.

وكان سعر أسطوانة الغاز المنزلي ارتفع بمقدار تسعة آلاف ليرة سورية في محافظة إدلب خلال الأيام الماضية، بسبب إغلاق النظام معبر مورك التجاري بحماة، إضافة إلى احتكار التجار، كما شهدت المنطقة الشهر الماضي ارتفاعا بأسعار المازوت نتيجة إغلاق طريق عفرين بسبب عملية "غصن الزيتون".

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 11 مارس، 2018 10:31:24 ص خبر عسكري اقتصادي
الخبر السابق
ارتفاع حصيلة قتلى القصف على غوطة دمشق الشرقية إلى 39 مدنيا (فيديو)
الخبر التالي
"المحيسني" يطالب "تحرير الشام" و"تحرير سوريا" بتمديد الهدنة بينهما 20 يوما إضافيا