53 قتيلا مدنيا في قصف مكثف لقوات النظام وروسيا على الغوطة الشرقية

تحرير محمد الحاج🕔تم النشر بتاريخ : 11 آذار، 2018 23:15:58 خبرعسكريجريمة حرب

​سمارت-ريف دمشق

​قتل 53 مدنيا الأحد، نتيجة قصف مكثف بمختلف أنواع الأسلحة لقوات النظام السوري وروسيا على مدن وبلدات محاصرة في الغوطة الشرقية للعاصمة السورية دمشق.

​وقال ناشطون محليون إن قوات النظام وروسيا ركزت على استخدام البراميل المتفجرة و "النابالم الحارق" مع قصف متجدد بصواريخ محملة بقنابل عنقودية.

​وأوضح الناشطون أن التصعيد العسكري والقصف المستمر أدى لمقتل 16 مدنيا في مدينة دوما و11 آخرين بمدينة عربين، في ظل مقتل تسعة مدنيين نتيجة القصف على الأحياء السكنية في عربين، إضافة لتوثيق مقتل ثلاثة مدنيين في كل من مدينتي زملكا وسقبا.

​وأضافوا أن القصف أسفر عن مقتل مدنيَين في بلدة عين ترما وآخر في بلدة جسرين، كما قتل ثمانية مدنيين في قصف على حي جوبر المتاخم شرقي العاصمة.

تزامن ذلك مع فصل قوات النظام القسم الشمالي من الغوطة عن الآخر الجنوبي، عبر سيطرتها قبل ساعات على بلدة مديرا.

يأتي ذلك رغم اعتماد مجلس الأمن الدولي في24 شباط الماضي القرار "2401" حول هدنةلثلاثين يوما في سوريا، تبعها بيومين إعلان روسيا عن هدنة لخمس ساعات يومية.

 

 

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج🕔تم النشر بتاريخ : 11 آذار، 2018 23:15:58 خبرعسكريجريمة حرب
الخبر السابق
قتلى وجرحى مدنيون بقصف جوي على إدلب
الخبر التالي
منظمة حقوقية: مروحيات النظام ألقت 407 برميلا متفجرا في سوريا خلال شباط الفائت