"جيش الإسلام" يتفق مع روسيا على إجلاء جرحى غوطة دمشق الشرقية

تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ : 12 آذار، 2018 14:01:23 خبردوليعسكريإغاثي وإنسانيجيش الإسلام

سمارت - تركيا

أعلن "جيش الإسلام" الاثنين، توصله إلى اتفاق مع روسيا يقضي بخروج جرحى من غوطة العاصمة دمشق الشرقية لتلقي العلاج على دفعات.

وقال "جيش الإسلام" في بيان وصلت إلى "سمارت" نسخة منه إنه توصل إلى الاتفاق مع روسيا عبر الأمم المتحدة وفي إطار القرارين الأممين "2254" و"2401" بسبب ظروف الحرب والحصار ومنع إدخال الأدوية واستهداف المشافي والنقاط الطبية منذ ست سنوات.

وتتواصل "سمارت" مع "جيش الإسلام" لمعرفة أعداد الجرحى، وما إذا كانوا مدنيين أم عسكريين وأين سيتلقون العلاج، وهل سيعودون إلى الغوطة الشرقية بعد علاجهم.

ولفت "جيش الإسلام" أن كل الشائعات التي تروج عن غير ذلك "تصب في إطار الحرب النفسية"، مؤكدا على استمراره بالوقوف بوجه ما أسماه "العدوان الثلاثي الغاشم" في إشارة إلى قوات النظام وروسيا وإيران.

ويأتي ذلك بعد أن قالت قاعدة حميميم الروسية في وقت سابق اليوم، إن عسكرييها عقدوا لقاء مع "جيش الإسلام" بوساطة أممية للاتفاق على خروج "الدفعة الثانية من مسلحيه من الغوطة"، فيما لم يخرج "جيش الإسلام" أي دفعة من مقاتليه خارج المنطقة وإنما عناصرمن "جبهة النصرة" (هيئة تحرير الشام حاليا).

وتتعرض مدن وبلدات الغوطة الشرقية المحاصرة منذ خمس سنواتلعملية عسكرية، منذ أواسط شهر شباط 2018 من قبل قوات النظام والميليشيات الموالية لها بإسناد جوي روسي ما تسبب بمقتل وجرح المئات جلّهم مدنيون إضافة إلى دمار البنية التحتية والمستشفيات، رغم قرار مجلس الأمن "2401"، يوم 24 شباط 2018، حول هدنة لمدة 30 يوما في سوريا مع حرية السماح للمنظمات الإنسانيةبإيصال المساعداتوإجلاء المرضى.

 

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ : 12 آذار، 2018 14:01:23 خبردوليعسكريإغاثي وإنسانيجيش الإسلام
الخبر السابق
خروج مشفى كفرزيتا بحماة عن الخدمة نتيجة القصف الروسي
الخبر التالي
مقتل قيادي من "هيئة تحرير الشام" باشتباكات مع "جبهة تحرير سوريا" جنوب إدلب