قتلى مدنيون بقصف لروسيا والنظام على قلعة المضيق ومناطق في ريف حماه

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 مارس، 2018 1:37:26 م خبر عسكري جريمة حرب

سمارت - حماه

قتل أربعة مدنيين بينهم ثلاثة من عائلة واحدة وأصيب آخرون الأربعاء، بغارات لطائرات حربية عللى بلدة قلعة المضيق (45 كم شمال غرب مدينة حماه) وسط سوريا، تزامنا مع غارات وقصف مدفعي للنظام على مناطق أخرى بريف حماه الشمالي والغربي.

وقال ناشطون محليون لـ "سمارت" إن أربعة مدنيين بينهم ثلاثة من عائلة واحدة هم رجل وزوجته وابنته، قتلوا جراء غارات بالصواريخ الفراغية لطائرات حربية يرجح أنها روسية على الأحياء السكنية في بلدة قلعة المضيق شمال غرب حماه.

بالتزامن مع ذلك شنت طائرات حربية لروسيا والنظام غارات مماثلة على الأحياء السكنية في مدينة كفرزيتا وبلدة كرناز وقرية الجيسات، بينما ألقت مروحيات النظام، ألغاما بحرية متفجرة على محيط مدينة كفرزيتا وقرية الأربعين في ريف حماه الشمالي.

كذلك قصفت قوات النظام بالمفعية الثقيلة والصواريخ، مدن حلفايا ومورك وكفرزيتا واللطامنة والزكاة وقريتي والحويجة والحواش من مواقعها في معسكر جورين وحواجز قوات النظام في ريف حماة، كما أسفر قصف مماثل على قرية العمقية عن إصابة مدني بجروح.

بالمقابل قصفت فصائل الجيش السوري الحر اليوم مواقع قوات النظام في حاجز الحماميات الاستراتيجي القريب من بلدة السقيلبية وفي بلدات كرناز والحماميات والمغير، لتعلن بعدها فصائل الحر وكتائب إسلامية بدء معركة ضد قوات النظام في المنطقة تحت اسم "معركة الغضب للغوطة".

وتشهد المناطق الخارجة عن سيطرة النظام بريف حماة، قصفا مدفعيا وصاروخيا وجويا من قوات النظام ورسيا بشكل متكرر، يسفر في غالب الأحيان عن قتلى وجرحى مدنيين، إضافة إلى دمار كبير في البنية التحتية للمنطقة.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 مارس، 2018 1:37:26 م خبر عسكري جريمة حرب
الخبر السابق
"الحر" وكتائب إسلامية يبدؤون معركة باسم "الغضب للغوطة" في ريف حماه
الخبر التالي
"الحر" وكتائب إسلامية يسيطرون على بلدة كرناز بحماه بعد ساعات من بدء معركة ضد النظام