"الحر" وكتائب إسلامية يسيطرون على بلدة كرناز بحماه بعد ساعات من بدء معركة ضد النظام

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 مارس، 2018 2:16:17 م خبر عسكري الجيش السوري الحر

سمارت - حماه

سيطرت فصائل من الجيش السوري الحر وكتائب إسلامية الأربعاء، على بلدة كرناز (37 كم شمال غرب مدينة حماه) وسط سوريا، بعد إطلاقها معركة ضد قوات النظام باسم "معركة الغضب للغوطة".

وقال "جيش الأحرار" في بيان له اليوم، إنه سيطر مع فصائل أخرى على قرية كرناز في ريف حماه الشمالي الغربي، بعد معارك مع قوات النظام، دون ذكر حصيلة خسائر الطرفين.

وأعلنت عشر فصائل من الجيش السوري الحر وكتائب إسلامية قبل ساعات، بدء معركة جديدة ضد قوات النظام  في ريف حماه الشمالي والغربي وسط سورياـ تحت اسم "معركة الغضب للغوطة"، بعد قصف متبادل بين قوات النظام والفصائل العاملة في المنطقة.

وقتل أربعة مدنيين بينهم ثلاثة من عائلة واحدة وأصيب آخرون اليوم، بغارات لطائرات حربية عللى بلدة قلعة المضيق شمال غرب حماه، تزامنا مع غارات وقصف مدفعي للنظام على مناطق أخرى بريف حماه الشمالي والغربي.

وتشهد المناطق الخارجة عن سيطرة النظام بريف حماة، قصفا مدفعيا وصاروخيا وجويا من قوات النظام ورسيا بشكل متكرر، يسفر في غالب الأحيان عن قتلى وجرحى مدنيين، إضافة إلى دمار كبير في البنية التحتية للمنطقة.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 مارس، 2018 2:16:17 م خبر عسكري الجيش السوري الحر
الخبر السابق
قتلى مدنيون بقصف لروسيا والنظام على قلعة المضيق ومناطق في ريف حماه
الخبر التالي
أردوغان": نأمل تطويق مدينة عفرين وبدء دخولها مساء اليوم