تشكيل مكتب طوارئ في مجلس محافظة درعا استعدادا لهجوم النظام

اعداد عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 مارس، 2018 6:23:58 م خبر اجتماعيإغاثي وإنساني إدارة محلية

سمارت - درعا

شكل مجلس محافظة درعا جنوبي سوريا، الأربعاء، مكتبا للطوارئ استعدادا لأي هجوم عسكري لقوات النظام السوري والميليشيات التابعة لها على المحافظة.

وقال وزير الإدارة المحلية التابعة للحكومة السورية المؤقتة محمد المذيب في تصريح إلى "سمارت" إن مجلس المحافظة دعا للاجتماع في مدينة طفس (13 كم شمال مدينة درعا)  لتجهيز "غرفة طوارئ" في حال شنت قوات النظام أي هجوم على مناطق سيطرة الجيش السوري الحر.

وأوضح رئيس مجلس المحافظة علي الصلخدي أن خطة الطوارئ أتت بعد تجدد العمليات العسكرية لقوات النظام على المحافظة منذ ثلاثة أيام، مشيرا أن هدفها إعداد الملاجئ ومراكز الإيواء لكافة المهجرين نتيجة الحملة الجديدة، إضافة لأخذ التدابير اللازمة لعمليات إجلاء الجرحى والتواصل مع المنظمات الإنسانية لتأمين الدعم اللازم للأهالي.

وأضاف رئيس المجلس المحلي لبلدة نمر أحمد العمار لـ"سمارت" أنه سيتشكل مكتب طوارئ تابع لمجلس المحافظة وسينبثق عنه مكاتب  مماثلة في كل مجلس محلي في المحافظة، لافتا أنه خلال الاجتماع أكد الحاضرون على تأييد أي عمل عسكري لـ"الحر" ضد قوات النظام.

وشهدت المناطق الخارجة عن سيطرة قوات النظام في الأيام الماضية تجدد بالقصف الجوي والمدفعي والصاروخي، ما أسفر عن قتلى وجرحى مدنيين، إضافة لنزوح عدد من العوائل تخوفا من عمليات عسكرية بالمنطقة، وكانت درعا تشهد هدوء بسبب سريان اتفاق تخفيف التصعيد المتفق عليه بين روسيا والأردن وأمريكا تموز الماضي، الذي دعت الأخيرة إلى جلسة طارئة لمناقشته.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 مارس، 2018 6:23:58 م خبر اجتماعيإغاثي وإنساني إدارة محلية
الخبر السابق
ضحايا جراء عشر غارات بأقل من ثلاث ساعات على مدينة كفربطنا في الغوطة الشرقية
الخبر التالي
وقفة لأمهات المختفيين قسريا في مدينة الأتارب بحلب تضامنا مع أهالي الغوطة الشرقية