21 مدنيا حصيلة قتلى القصف المكثف الأخير على مدينة زملكا بالغوطة الشرقية

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 مارس، 2018 1:02:25 م خبر عسكري جريمة حرب

سمارت-ريف دمشق​

​قتل 21 مدنيا نتيجة القصف المكثف الأخير لقوات النظام السوري وروسيا على مدينة زملكا المحاصرة في الغوطة الشرقية للعاصمة السورية دمشق.

​وقال الدفاع المدني عبر صفحته في "فيسبوك" الجمعة، إن حصيلة قتلى استهداف الأحياء السكنية في زملكا ارتفعت إلى 21 مدنيا، قتلوا جراء 16 غارة لطائرات حربية وقصف جوي بـ18 برميل متفجر إضافة لقصف بأكثر من ستين قذيفة مدفعية وصاروخ.

وأضاف أن القصف تخلله استهداف بصاروخَين محملَين بقنابل عنقودية وآخر بمادة "النابالم الحارق".

​وأشار الدفاع المدني أن القصف أدى أيضا لجرح أكثر من سبعين مدني بينهم نساء وأطفال، لافتا بالوقت ذاته أن من بين القتلى عشرة أشخاص من نازحي الغوطة الشرقية الواصلين إلى زملكا.

​بدورهم ذكر ناشطون محليون أن الحصيلة الكلية لقتلى استهداف قوات النظام وروسيا مدن وبلدات الغوطة الشرقية وحي جوبر شرقي العاصمة، أمس، وصلت إلى 61 مدنيا بينهم نساء وأطفال ومصابون قضوا متأثرين بجراح أصيبوا بها بقصف سابق.

​وخرجت عشرات العائلات من بلدة حمورية عن طريق معبر افتتحته قوات النظام، ذلك بعد تقدم الأخيرة في الأحياء الشرقية للبلدة وإعطائها مهلة ساعة للمدنيين المتبقين في الأجزاء الأخرى، لإخلاء الأقبية والملاجئ التي يتواجدون بها.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 مارس، 2018 1:02:25 م خبر عسكري جريمة حرب
الخبر السابق
ضحايا مدنيون بقصف تركي على حي الأشرفية بمدينة عفرين
الخبر التالي
إعادة تأهيل محطة مياه رئيسية غرب إدلب بعد توقفها عن العمل لأربع سنوات