الأمم المتحدة: عشرات الآلاف نزحوا من عفرين والغوطة الشرقية

اعداد عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 مارس، 2018 10:19:43 م خبر دولياجتماعيإغاثي وإنساني نزوح

سمارت - تركيا

كشفت الأمم المتحدة الجمعة، عن نزوح عشرات الآلاف من منطقة عفرين شمال غرب مدينة حلب والغوطة الشرقية للعاصمة السورية دمشق، نتيجة العمليات العسكرية الدائرة فيهما.

وقالت متحدثة باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في سوريا ليندا توم أن أكثر من 12 ألف شخص خرجوا من الغوطة الشرقية نتيجة العمليات العسكرية فيها، مشيرة أن هناك المئات لازالوا يغادرون.

و قال ناشطون محليون أمس الخميس، إن الآلاف من المدنيين خرجوا من مدن في غوطة دمشق الشرقية إلى مناطق قريبة تسيطر عليها قوات النظام السوري، بالتزامن مع تقدم الأخيرة في المنطقة، بعد أن فتحت الأخيرة معبر ضمن مزارع مدينة حمورية.

 كذلك أضافت توم" أن أكثر من 48 ألف شخص غادروا منطقة عفرين بسبب المعارك الدائرة فيها بين "وحدات حماية الشعب" الكردية والجيش التركي وفصائل الجيش السوري الحر المشاركة بعملية غصن الزيتون.

وسبق أن وصلت 300 عائلة نازحة من عفرين إلى مناطق سيطر "الحر" إلى مدينة شمال مدينة حلب برفقة الجيش التركي و"الحر"، من أصل نحو 400 عائلة كانت تنتظر قرب قرية قسطل للنزوح خارج عفرين.

وتستمر روسيا والنظام بقصف المناطق المأهولة بالسكان المدنيين في الغوطة الشرقية فارضة حصارا تاما عليها منذ سنوات، ما أسفر عن مقتل وجرح آلاف المدنيين معظمهم من الأطفال والنساء، إضافة إلى دمار كبير بالبنية التحتية للمنطقة، بينما جاءت موجات النزوح من منطقة عفرين بعد استهداف طائرات حربية تركية لحاجز "الأحلام" التابع لـ"وحدات حماية الشعب" الكردية، والذي كان يمنع المدنيين من الخروج، وفق قيادي في الجيش الحر.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 مارس، 2018 10:19:43 م خبر دولياجتماعيإغاثي وإنساني نزوح
الخبر السابق
جرحى بانفجار لغم بمدينة الرقة
الخبر التالي
النظام يمنع الخارجين من الغوطة من السفر إلى باقي المحافظات باستثناء دمشق