فصائل وهيئات تصدر بيانات لإيقاف عمليات السرقة في عفرين

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 مارس، 2018 12:26:26 م خبر عسكرياجتماعي معركة عفرين

سمارت - حلب

أصدر فصيلان من الجيش السوري الحر  والشرطة الحرة في مدينة اعزاز وهيئات مدنية وعسكرية من مدينة تل رفعت بيانات منفصلة لمنع استمرار عمليات السرقة في مدينة عفرين شمال حلب شمالي سوريا، ومحاسبة المتورطين فيها.

وأصدر كل من لواء "السلطان سليمان شاه" وفيلق "الشام" التابعين للجيش السوري الحر اليوم، بيانين يقضيان بمنع عناصرهما من دخول مدينة عفرين، إلا بإذن رسمي ومهمة موقعة تتضمن سبب الدخول.

ويأتي هذان البيانان بعد استنكار واسع لعمليات سطو وسرقة ارتكبها عناصر الفصائل المشاركة في عملية "غصن الزيتون" بعد سيطرتهم على مدينة عفرين، حيث أعلن "الفيلق الثالث" التابع للجيش الحر الأحد، عن فصل قائدين عسكريين تابعان له لارتباطهما بعمليات سرقة.

وأصدرت هيئات مدنية واجتماعية وعسكرية من أهالي مدينة تل رفعت بيانا يرفض الممارسات التي ارتكبها بعض مقاتلي الفصائل في مدينة عفرين بحجة أن "وحدات حماية الشعب" الكردية نهبت مدينة عفرين، مطالبين بتسليم جميع المتورطين.

كذلك قال قائد الشرطة العسكرية في منطقة أعزاز وريفها​  هشام ابو محمود​ في بيان اطلعت عليه "سمارت" إن الشرطة الحرة أقامت حاجزا ضخما لمنع دخول أي سيارة محملة بالمسروقات إلى مناطق "درع الفرات".

وأضاف "أبو محمود"، إنهم صادروا أعدادا كبيرة من السيارات، ووضعوا "لائحة سوداء" تتضمن أسماء المسؤولين عن السرقات، مشيرا أنهم سيلاحقون وسيتم طردهم من الجيش الوطني، كما سيتم تشكيل لجنة من هيئة أركان الجيش  والقضاء لإعادة المسروقات إلى أصحابها.

وسيطرت فصائل الجيش الحر صباح أمس على كامل مدينة عفرين بعد انسحاب "وحدات حماية الشعب" الكردية منها، كما تابعت تقدمها مسيطرة على ناحية معبطلي والقرى الواقعة شمال عفرين بشكل كامل.
 

 

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 مارس، 2018 12:26:26 م خبر عسكرياجتماعي معركة عفرين
الخبر السابق
سائقو مدينة تل حميس بالحسكة يشتكون عدم تنظيم عملهم
الخبر التالي
قتلى وجرحى مدنيون جراء انفجار ألغام في مدينة عفرين