الأمم المتحدة: 45 ألف مدني غالبيتهم أطفال ونساء غادروا الغوطة الشرقية بأسبوع

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 مارس، 2018 6:27:22 م خبر دوليعسكريإغاثي وإنساني تهجير

سمارت-فرنسا

قالت الأمم المتحدة الثلاثاء، إن 45 ألف مدني غادروا الغوطة الشرقية منذ الثالث عشر من آذار الحالي، سبعون بالمئة منهم أطفال ونساء.

وأوضحت الأمم المتحدة في بيان لها أن مفوضيتها لشؤون اللاجئين "لا تشارك في اتفاق إجلاء المدنيين أو تطبيقه، ولكن فرقها تنتشر في مراكز الإيواء لمساعدة آلاف الأسر الوافدة التي تعاني من الإرهاق والتعب والجوع".

وأضافت: "تشير التقديرات أن عشرات الآلاف ما زالوا بالإنتظار عند نقاط الخروج، لينقلوا إلى مراكز إيواء جماعية".

كذلك أعربت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين عن "القلق البالغ بشأن تدهور الأزمة الإنسانية في سوريا، مع استمرار القتال العنيف في الغوطة الشرقية وريف دمشق وعفرين".

واضطرت آلاف العائلات إلى الخروج من الغوطة الشرقية خلال الأيام الفائتة، بسبب استمرار التصعيد العسكري والقصف المكثف من قوات النظام السوري وروسيا على مدن وبلدات الغوطة، الذي أدى لمقتل وجرح آلاف المدنيين، رغم قرار مجلس الأمن الدولي "2401" حول هدنة لثلاثين يوما في سوريا.

واحترقت مساعدات إنسانية نتيجة قصف جوي على مستودع للمجلس المحلي في مدينة دوما، كانت أدخلتها الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر إلى الغوطة الشرقية بعد انتظار لأيام لموافقة النظام ومصادرة قواته للمواد الطبية المحملة بالقوافل.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 مارس، 2018 6:27:22 م خبر دوليعسكريإغاثي وإنساني تهجير
الخبر السابق
منشقون يشكلون مخفرا لـ"الشرطة الحرة" في مدينة مورك شمال حماة
الخبر التالي
عشرون قتيلا وجريحا مدنيا بقصف جوي على مخيم للنازحين في إدلب (فيديو)