22 قتيلا بقصف جوي على مغارة تستخدم ملجأ جنوب إدلب

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 مارس، 2018 3:42:21 م - آخر تحديث بتاريخ : 21 مارس، 2018 8:41:09 م خبر عسكري عدوان روسي

تحديث بتاريخ 2018/03/21 19:36:52 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

تحديث بتاريخ 2018/03/21 15:53:10 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت - إدلب

قتل 22 مدنيا بينهم أطفال ونساء الأربعاء، بقصف جوي لطائرات حربية يرجح أنها روسية على مغارة عند أطراف قرية كفربطيخ في ريف إدلب الجنوبي، شمالي سوريا.

وقال ناشطون محليون إن الطائرات الحربية استهدفت مغارة على أطراف قرية كفربطيخ، يستخدمها الأهالي ملجأ في حالات القصف، ما أدى لمقتل 22 مدنيا بينهم 16 طفلا وثلاث نساء، وسط احتمال ارتفاع الحصيلة بسبب استمرار عمليات البحث عن الضحايا.

بالتزامن مع ذلك شنت طائرات حربية يرجح أنها روسية غارة بالقنابل العنقودية على منطقة حرش القصابية قرب قرية عابدين التابعة لمدينة خان شيخون جنوب إدلب دون التسبب بإصابات.

كذلك استهدفت طائرات مماثلة اليوم الأحياء السكنية في بلدة التمانعة جنوب إدلب، ما خلف أضرارا مادية في الأبنية والممتلكات.

وكانت طائرات حربية استهدفت أمس مخيم بلدة حاس جنوب إدلب بغارتين أسفرتا عن مقتل عشرة مدنيين وجرح عشرة آخرين معظمهم أطفال، إضافة لتدمير المخيم بشكل كامل بعد اشتعال الحرائق فيه.

و تشهد محافظة إدلب في الآونة الأخيرة تصعيدا عسكريا من قبل قوات النظام السوري وروسيا، ما أسفر عن مقتل وجرح مئات المدنيين، إضافة لخروج مشاف ونقاط طبية عن الخدمة.

 

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 مارس، 2018 3:42:21 م - آخر تحديث بتاريخ : 21 مارس، 2018 8:41:09 م خبر عسكري عدوان روسي
الخبر السابق
12 قتيلا وعشرات الجرحى بالقصف المكثف على غوطة دمشق الشرقية
الخبر التالي
"الحر" والجيش التركي يسيطران على قريتين قرب مدينة عفرين