اتفاق على خروج مدنيين وعسكريين من مدينة حرستا شرق دمشق

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 مارس، 2018 6:33:12 م خبر دوليعسكريسياسياجتماعيإغاثي وإنساني تهجير

سمارت - تركيا

اتفق الأربعاء، وفد مكون من مدنيين وعسكريين من مدينة حرستا (10 كم شرق العاصمة السورية دمشق) مع قوات النظام على خروج من يرغب من مدنيين وعسكريين من المدينة إلى الشمال السوري غدا الخميس.

وقال المتحدث باسم حركة "أحرار الشام الإسلامية" منذر فارس بتصريح إلى "سمارت" إن اتفاق ينص على خروج العسكريين بسلاحهم بضمانات روسية، فيما تعطي روسيا والنظام ضمانات للأهالي الذين يرغبون بالبقاء دون تهجير أو تغيير ديمغرافي.

ويبدأ الخروج الساعة السابعة صباحا غدا الخميس، بينما تشكل لجنة مشتركة من أهالي مدينة حرستا في الداخل والخارج لمتابعة أمور من بقي بالمدينة ومتابعة أمور المعتقلين وتسيير شؤون المدينة.

وكانت الأمم المتحدة قالت أمس الثلاثاء، إن 45 ألف مدني غادروا الغوطة الشرقية منذ الثالث عشر من آذار الحالي، سبعون بالمئة منهم أطفال ونساء.

وبعد أسابيع من التصعيد العسكري للنظام وروسيا، فصلت قوات النظام الغوطة إلى قسمين يضم الشمالي مدينة دوما التي يسيطر عليها "جيش الإسلام" ومدينة حرستا الواقعة تحت سيطرة حركة "أحرار الشام الإسلامية"، مع قطع خطوط الإمداد والطرق بين المدينتين.

 أما في القسم الجنوبي الواقع تحت سيطرة "فيلق الرحمن" فسيطرت قوات النظام على مدن رئيسية فيه، كان آخرها السيطرة قبل ساعات على مدينة سقبا وبلدة كفربطنا بعد السيطرة على بلدتي حمورية وجسرين، مع استمرار سيطرة "الفيلق" على مدينتي عربين وزملكا وبلدة عين ترما وحي جوبر المجاور لها.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 مارس، 2018 6:33:12 م خبر دوليعسكريسياسياجتماعيإغاثي وإنساني تهجير
الخبر السابق
دورة تدريبية لرفع مهارات المجالس المحلية في جبل الزاوية بإدلب
الخبر التالي
إسرائيل تعترف رسميا باستهداف منشأة سورية اشتبه أنها نووية عام 2007