عشائر مدينة انخل بدرعا ترفض فتح أي معركة "فردية" ضد النظام

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 مارس، 2018 11:22:22 م خبر عسكرياجتماعي الجيش السوري الحر

سمارت - درعا

أعلن "مجلس عشائر" مدينة انخل (45 كم شمال مدينة درعا) جنوبي سوريا، الجمعة، رفض أي معركة "فردية" ضد قوات النظام بالمحافظة.

وقال المجلس في بيان وصلت إلى "سمارت" نسخة منه إن أهالي المدينة فوضته باتخاذ القرارات المناسبة للمصلحة العامة، وعليه فإنه يمنع القيام بأي عمل عسكري فردي من المدينة.

وأكد المجلس أنه مع أي عمل عسكري جماعي في "الجبهة الجنوبية" بإشارة إلى محافظتي درعا والقنيطرة.

وأشار المجلس أن العمل العسكري الفردي "لا طائل منه" سوى زعزعة أمن واستقرار المواطنين، متوعدا بالإجراءات المناسبة بحق المخالفين.

وسبق أن قال قائد عسكري بفصيل "قوات شباب السنة" ويلقب نفسه "أبو حسام" بتصريح إلى "سمارت" يوم 4 آذار 2018،  إن فصائل "الحر" متعاونة وتدرس فتح المعركة جنوبي البلاد للتأثير على الموقف العسكري في الغوطة، فيما استبعد ضابطان رفيعان في "الحر" أي عمل عسكري ضد قوات النظام، بسبب "أوامر خارجية".

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 مارس، 2018 11:22:22 م خبر عسكرياجتماعي الجيش السوري الحر
الخبر السابق
لجنة تحقيق أممية تزور موقع مجزرة في مدرسة غرب الرقة
الخبر التالي
قوات النظام تدخل مدينة حرستا شرق دمشق بعد اتمام الخروج منها نحو الشمال