خروج معظم عناصر "تحرير الشام" من الغوطة الشرقية إلى شمالي سوريا

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 27 مارس، 2018 11:42:49 ص خبر عسكري هيئة تحرير الشام

سمارت - ريف دمشق

خرج معظم عناصر "هيئة تحرير الشام" من مدن وبلدات الغوطة الشرقية للعاصمة السورية دمشق إلى شمالي سوريا، ضمن اتفاق بين "فيلق الرحمن" التابع للجيش السوري الحر وقوات النظام السوري.

وأوضح المتحدث باسم "فيلق الرحمن" وائل علوان في تصريح إلى "سمارت" الثلاثاء، إن معظم عناصر "تحرير الشام" البالغ عددهم 240، خرجوا مع الدفعتين الأولى والثانية للمهجرين من مدن وبلدات القطاع الأوسط للغوطة الشرقية.

وقال "فيلق الرحمن" في وقت سابق، إن روسيا ماطلت في تنفيذ اتفاق لإخراج عناصر "تحرير الشام" من الغوطة الشرقية لجعلهم ذريعة لحملة قوات النظام على المنطقة، التي انطلقت منذ شهرين وانتهت بسيطرتها على معظمها.

وتتشكل "تحرير الشام" بشكل أساسي من "جبهة فتح الشام" (جبهة النصرة سابقا) المصنفة عالميا على قائمة "المنظمات الإرهابية" لاتهماها بالارتباط بـ"تنظيم القاعدة".

وقالت وزارة الدفاع الروسية الثلاثاء، إن نحو 13 ألف مدني ومقاتل من "فيلق الرحمن" غادروا الغوطة الشرقية للعاصمة باتجاه شمالي البلاد في إطار الاتفاق، الذي بدأت تنفيذه السبت الماضي.

وخرج 13 عنصرا من "تحرير الشام" مطلع آذار الجاري إلى محافظة إدلب شمالي البلاد، كانوا محتجزين لدى "جيش الإسلام" في مدينة دوما بالغوطة الشرقية.

وخرج الأسبوع الماضي آلاف المدنيين وعناصر من "حركة أحرار الشام الإسلامية" في إطار اتفاق مشابه في مدينة حرستا، فيما لا تزال المفاوضات جارية بخصوص مدينة دوما التي يسيطر عليها "جيش الإسلام".

 

الاخبار المتعلقة

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 27 مارس، 2018 11:42:49 ص خبر عسكري هيئة تحرير الشام
الخبر السابق
قصف تركي على مواقع "الوحدات" الكردية والنظام شمال حلب
الخبر التالي
إلقاء القبض على عصابة لسرقة المحلات والمنازل شمال حمص