قتلى وجرحى بقصف جوي وصاروخي على بلدات في إدلب

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 مارس، 2018 5:33:48 م خبر عسكري جريمة حرب

سمارت - إدلب

قتل أربعة مدنيين وجرح آخرون الأربعاء، جراء قصف جوي يرجح أنه لروسيا، وآخر صاروخي لقوات النظام السوري على ثلاث بلدات جنوب وغرب مدينة إدلب شمالي سوريا.

وقال الدفاع المدني على صفحته في موقع "فيسبوك" إن طائرات حربية، رجح ناشطون أنها روسية، شنت غارات على بلدة النقير (55 كم جنوب إدلب) ما أدى إلى مقتل ثلاثة مدنيين بينهم طفل وجرح آخرين نقلتهم فرقه إلى نقاط طبية قريبة.

وأضاف الدفاع المدني أن فرقه سحبت جثة قتيل جراء سقوط صواريخ في محيط بلدة بداما (40 كم غرب إدلب) انطلقت من مقرات قوات النظام في ريف اللاذقية.

وأصيب عدة مدنيين بجروح جراء غارات رجح ناشطون أنها من طائرات روسية، استهدفت الأحياء السكنية في بلدة القصابية التابعة لمدينة خان شيخون (50 كم جنوب إدلب)، بحسب الدفاع المدني.

وقتلت امرأة وجرح مدنيان الثلاثاء، بقصف جوي يرجح أنه روسي وصاروخي لقوات النظام على بلدة النقير .

يأتي القصف في إطار التصعيد العسكري الذي تشهده مدن وبلدات في إدلب خلال الأيام الماضية، رغم استمرار سريان اتفاق "تخفيف التصعيد" الذي تعد روسيا إحدى الدول الضامنة له.

الاخبار المتعلقة

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 مارس، 2018 5:33:48 م خبر عسكري جريمة حرب
الخبر السابق
جامعة إدلب تستقبل الطلاب المهجرين من الغوطة الشرقية دون رسوم
الخبر التالي
"مجلس محافظة الرقة" يطالب بتسليم المحافظة إلى أبناءها