"جيش الأبابيل": هناك رؤية لتجنيب بلدات جنوب دمشق ويلات الحرب

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 مارس، 2018 8:07:25 م خبر دوليعسكريسياسياجتماعي مفاوضات

سمارت - تركيا

قال "جيش الأبابيل" التابع للجيش السوري الحر الأربعاء، إن هناك رؤية لدى قادة الفصائل العسكرية لتجنيب بلدات يلدا وببيلا وبيت سحم (7 كم جنوب العاصمة السورية دمشق) "ويلات الحرب".

وكانت مصادر محلية قالت في وقت سابق اليوم، إن ضباطا روس اجتمعوا مع لجنة عسكرية تضم ممثلي الفصائل في بلدات جنوب دمشق وخيروهم بين "المصالحة" مع قوات النظام أو الخروج نحو الشمال السوري.

أضاف مدير المكتب السياسي لـ"جيش الأبابيل" التابع للجيش السوري الحر الملقب "أبو الحكم" بتصريح إلى "سمارت" إنه لم تصل المفاوضات إلى اتفاق نهائي، حيث أن الفصائل العسكرية لم تأخذ القرار بعد.

وأشار "أبو الحكم" أنه ممكن أن يكون هناك خروج إلى الشمال السوري وممكن أن لا يكون هناك خروج، متوقعا التوصل لإتفاق خلال الأسابيع القادمة.

ولفت "أبو الحكم" أن هناك ضغط على المنطقة تزامنا مع التصريحات الروسية بالتهديد "الجدّي" لاجتياح البلدات كما حصل في الغوطة الشرقية للعاصمة السورية دمشق.

وبدورها أعلنت وسائل إعلام النظام أن اجتماعات "متسارعة" عقدت بين وفد بلدات جنوب دمشق مع آخر من علماء دين من بلدة السيدة زينب للتوصل إلى اتفاق يفضي بسيطرة قوات النظام على البلدات ونقل من لا يرغب بـ"تسوية أوضاعه" إلى الشمال السوري.

ويتواجد في بلدات جنوب دمشق "يلدا، ببيلا وبيت سحم" فصائل من "جيش الإسلام، حركة أحرار الشام الإسلامية، جيش الأبابيل، لواء شام الرسول".

يتزامن ذلك مع حملة عسكرية مكثفة شنتها روسيا وقوات النظام السوري على غوطة دمشق الشرقية أدت لمقتل وجرح آلاف المدنيين وانتهت بتهجير سكان الغوطة والفصائل العسكرية فيها نحو الشمال.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 مارس، 2018 8:07:25 م خبر دوليعسكريسياسياجتماعي مفاوضات
الخبر السابق
الزراعة في الأنفاق البلاستيكية تحقق اكتفاءا ذاتيا شمال حمص (فيديو)
الخبر التالي
"تحرير سوريا" تنتزع قرية غرب حلب من "تحرير الشام"