"تحرير سوريا" تنتزع قرية غرب حلب من "تحرير الشام"

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 مارس، 2018 8:14:25 م خبر عسكري سيطرة

سمارت - حلب

أعلنت "جبهة تحرير سوريا" الأربعاء، سيطرتها على قرية كانت خاضعة لـ"هيئة تحرير الشام" غرب مدينة حلب شمالي سوريا.

وقالت "تحرير سوريا" في بيان مقتضب اطلعت عليه "سمارت" إنها سيطرت على قرية بسراطون (20 مغرب مدينة حلب) بعد مواجهات مع "تحرير الشام"، دون ذكر الخسائر التي لحقت بصفوف الطرفين.

وتزامن ذلك مع اشتباكات دارت بين الطرفين بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة في منطقتي ريف المهندسين الأول  و"شاميكو" وبلدة خان العسل، دون ورود أنباء عن إصابات في صفوف المدنيين بحسب ناشطين.

وأشار أحد سكان منطقة "شاميكو" رفض الكشف عن اسمه لـ"سمارت"، إلى أن المدنيين في المنطقة يعيشون حالة كبيرة من الخوف والترقب بسبب الاشتباكات والقصف المتبادل، في ظل توقف أشغالهم وامتناعهم عن التجول.

في السياق نفسه، قالت وسائل إعلام "تحرير الشام" إن عناصرها صدوا هجوما لفصيل "صقور الشام" المتحالف مع "تحرير سوريا"، على قريتي مصيبين ومجدليا التابعتين لمدينة أريحا (10 كم جنوب مدينة إدلب) شمالي البلاد.

وأعلنت "تحرير الشام" الخميس الفائت إنهاءها العمل بالهدنة المؤقتة، التي توصل إليها الطرفان قبل أيام من ذلك، بسبب ما قالت إنه  "تلاعب ومماطلة" من "تحرير سوريا" خلال المفاوضات.

وتشكلت "تحرير سوريا" من اندماج "حركة أحرار الشام الإسلامية" و"حركة نور الدين الزنكي" في شباط الماضي لمحاربة "تحرير الشام" في شمالي سوريا، والتي تصنفها الدول المؤثرة بالشأن السوري على قائمة المنظمات "الأرهابية".

 

 

الاخبار المتعلقة

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 مارس، 2018 8:14:25 م خبر عسكري سيطرة
الخبر السابق
"جيش الأبابيل": هناك رؤية لتجنيب بلدات جنوب دمشق ويلات الحرب
الخبر التالي
وقفة طلابية في قرية شمال إدلب ضد "التهجير القسري"