ضحايا مدنيون بانفجار ألغام من مخلفات "الوحدات" الكردية في منطقة عفرين

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 مارس، 2018 9:35:25 م خبر عسكري معركة عفرين

سمارت - حلب

قتل عدد من المدنيين ومقاتل من الجيش السوري الحر الخميس، جراء انفجار ألغام زرعتها "وحدات حماية الشعب" الكردية في أوقات سابقة بمنطقة عفرين شمال حلب شمالي سوريا.

وقال ناشطون إن سبعة مدنيين قتلوا بانفجار ألغام من مخلفات "وحدات حماية الشعب" قرب قرية فافين التابعة لناحية اعزاز شمال حلب، بينما قتل مقاتل من الجيش السوري الحر وأصيب شقيقه بانفجار ألغام مماثلة في محيط مدينة عفرين.

وسبق أن أصدر المكتب الإعلامي لمدينة دارة عزة غرب حلب تعميما يطلب من الأهالي عدم الاقتراب من المناطق القريبة من المدينة والتي سيطرت عليها فصائل "غصن الزيتون" أخيرا بسب انتشار الأغام وعدم انتهاء عمليات التمشيط.

في أثناء ذلك قالت "قوات سوريا الديموقراطية" (قسد) اليوم، إن عناصر من "الوحدات" الكردية هاجموا دورية عسكرية تركية على الطريق الواصل بين مدينتي جيندرس وعفرين ما أسفر عن مقتل جنديين تركيين وإصابة 6 آخرين، وفق قولها.

وأضافت "قسد" إن عناصر "الوحدات" هاجموا أيضا مواقع لفصائل الحر في منطقة راجو ما أدى لمقتل سبعة مقاتلين بينهم قائد ميداني، في حين نفى ناشطون من المنطقة لـ "سمارت" هذه الأنباء قائلين إن الأوضاع في منطقة راجو تشه9د هدوءا ملحوظا وعودة للأهالي إلى قراهم.

وسيطرت فصائل الجيش الحر صباح الأحدعلى كامل مدينة عفرينبعد انسحاب "وحدات حماية الشعب" الكردية منها، كما تابعت تقدمها مسيطرة على ناحية معبطليوالقرى الواقعة شمال عفرينبشكل كامل.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 مارس، 2018 9:35:25 م خبر عسكري معركة عفرين
الخبر السابق
"الجبهة الشامية" تعلن فصل كتيبة منها لاعتدائها على ممتلكات الأهالي في مدينة عفرين
الخبر التالي
"لافروف": ليس هنالك خطط لتوسيع أو زيادة مناطق "تخفيف التصعيد" في سوريا