"لافروف": ليس هنالك خطط لتوسيع أو زيادة مناطق "تخفيف التصعيد" في سوريا

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 مارس، 2018 9:42:38 م خبر دوليعسكري هدنة

سمارت - تركيا

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافورف الخميس، إنه لا يوجد هنالك خطط لتوسيع أو زيادة عدد مناطق "تخفيف التصعيد" في سوريا.

ويضم اتفاق "تخفيف التصعيد" أربعة مناطق هي محافظة إدلب وأجزاء من حلب واللاذقية شمالي سوريا، وأجزاء من حمص وحماة وسطها، ومنطقة الغوطة الشرقية للعاصمة دمشق، ومحافظات درعا والقنيطرة والسويداء في الجنوب.

وأضاف "لافروف" خلال مؤتمر صحفي عقده مع المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا ستافان دي مستورا في موسكو، أن قوات النظام السوري "أصبحت تسيطر على 90 بالمئة من ريف دمشق بعد إخراج معظم الإرهابيين من الغوطة الشرقية"، على حد قوله.

وتابع "لافروف" أنه تم التوصل إلى اتفاق بين النظام والأمم المتحدة على إرسال لجنة من الأخيرة إلى مدينة الرقة شمالي شرقي سوريا.

واعتبر "دي مستورا" أنه من الضروري تسريع العملية السياسية في سوريا أكثر من أي وقت مضى، والتسريع في تشكيل لجنة دستورية للبلاد، مضيفا أنه ناقش مع "لافروف" كيفية وصول المساعدات الإنسانية إلى الغوطة الشرقية.

وشنت قوات النظام بدعم روسي حملة عسكرية ضخمة على مدن وبلدات الغوطة الشرقية في شباط الماضي، استمرت شهرين وأدت إلى مقتل وجرح وتهجير آلاف المدنيين وسيطرة النظام على معظم المنطقة عدا مدينة دوما.

الاخبار المتعلقة

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 مارس، 2018 9:42:38 م خبر دوليعسكري هدنة
الخبر السابق
ضحايا مدنيون بانفجار ألغام من مخلفات "الوحدات" الكردية في منطقة عفرين
الخبر التالي
قتلى بانفجار سيارة في حاجز المسمية على طريق دمشق - السويداء