بدء خروج الدفعة الأولى من مهجري مدينة دوما باتجاه الشمال السوري

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 أبريل، 2018 1:44:13 م خبر دولياجتماعيإغاثي وإنساني تهجير

سمارت - تركيا

بدأت الاثنين، الدفعة الأولى من أهالي مدينة دوما بالخروج باتجاه مناطق النظام حيث تضم عناصر لـ"جيش الإسلام" وعائلاتهم تمهيدا لتهجيرهم باتجاه الشمال السوري بموجب اتفاق توصلت له "اللجنة المدنية" عن المدينة مع روسيا.

وقال ناشطون محليون بتصريح إلى "سمارت" إن 25 حافلة تضم العناصر وعائلاتهم إضافة إلى جرحى، مرجحا أن تكون وجهتهم مدينة جرابلس شمال مدينة حلب.

وأوضحت وسائل إعلام النظام أن 23 حافلة خرجت من جهة معبر مخيم الوافدين تمهيدا لنقلهم لاحقا إلى مدينة جرابس.

وتوصلت "اللجنة المدنية" الأحد 8 نيسان 2018، مع روسيا لاتفاق يشمل دخول الشرطة العسكرية الروسية كضامن لعدم دخول قوات وأجهزة أمن النظام إلى دوما وتسوية أوضاع الراغبين بالبقاء مع ضمان عدم الملاحقة وعدم طلب أحد للخدمة الإلزامية أو الاحتياطية لمدة ستة أشهر.

وجرت مفاوضات منذ أكثر من أسبوعين بين روسيا و"اللجنة المدنية" بدوما حول المدينة الواقعة تحت سيطرة "جيش الإسلام"، في ظل تكتم عن تفاصيل سير العملية التفاوضية، في وقت قال"جيش الإسلام" إنها تدور حول البقاء في مدينة بالسلاح الثقيل.

وضمت "اللجنة المدنيين"  قائدا عسكريا في "جيش الإسلام" وعضوا بـ"القيادة الموحدة في الغوطة الشرقية"، إلى جانب ممثلين عن المدنيين في دوما.

يأتي ذلك على خلفية مجزرة الكيماويالتي ارتكبتها قوات النظام باستخدام الغازات السامة في مدينة دوما أمس السبت، وراح ضحيتها مئات المدنيين بين قتيل ومصاب، أعلنت بعدها "اللجنة المدنية" المفاوضة في دوما عن تفاؤلها بالتوصل لاتفاق نهائي مع روسيا حول المدينة.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 أبريل، 2018 1:44:13 م خبر دولياجتماعيإغاثي وإنساني تهجير
الخبر السابق
ثلاثة قتلى وجرحى بقصف مدفعي لقوات النظام شمال حمص
الخبر التالي
مصدر بـ"الحر": "إسرائيل" المسؤولة عن قصف مطار "التيفور"