الخارجية الروسية: الصواريخ الأمريكية قد تدمر جميع الأدلة على استخدام أسلحة كيميائية في سوريا

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 11 أبريل، 2018 3:19:50 م خبر دوليعسكريسياسي الكيماوي

سمارت - تركيا

حذرت وزارة الخارجية الروسية الأربعاء من أن الصواريخ الذكية التي يتوعد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب باستخدامها في سوريا يمكن أن تدمر جميع الأدلة على استخدام أسلحة كيماوية.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زخاروفا في منشور على حسابها الرسمي في "فيسبوك" ردا على تصريح سابق لترامب، إن الصواريخ الذكية التي تحدث عنها "ترامب" ستدمر الآن كل أدلة استخدام الأسلحة الكيميائية على الأرض.

وتأتي التصريحات التي تعرب فيها "زخاروفا" عن قلقها من ضياع هذه الأدلة رغم نفي روسيا القاطع لاستخدام النظام أي مادة كيماوية في دوما، إضافة لنفيها وجود أي مدنيين أصيبوا بحالات اختناق، وذلك بعد زعمها إجراء تحاليل عقب دخول فريق من الشرطة العسكرية الروسية إلى مدينة دوما.

وقالت "زخاروفا" في منشورها إنه يتوجب على الصواريخ الأمريكية الذكية أن تكون موجهة نحو من وصفتهم بـ "الإرهابيين" بدلا من توجيهها نحو "الحكومة الشرعية".

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وجه في وقت سابق تحذيرا لروسيا بضرورة أن تكون مستعدة لأن الولايات المتحدة ستستخدم صواريخ جيدة وجديدة وذكية ردا على مجزرة الكيماوي في مدينة دوما قرب دمشق، وذلك عقب تصريحات روسية بأنها ستسقط جميع الصواريخ التي ستستهدف سوريا.

وقال البيت الأبيض في بيان له أمس إن رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي والرئيس الأمريكي دونالد ترامب اتفقا على "عدم السماح بمواصلة استخدام الأسلحة الكيميائية" منددين بـ "الاستخفاف البغيض بحياة البشر" من قبل رئيس النظام السوري بشار الأسد.

يأتي ذلك بعد ارتكاب قوات النظام السوري السبت الماضي مجزرة الكيماوي في دوما راح ضحيتها مئات المدنيين بين قتيل ومصاب، تبعها ردود فعل دولية منددة بالمجزرة ومتوعدة بالرد في بعضها.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 11 أبريل، 2018 3:19:50 م خبر دوليعسكريسياسي الكيماوي
الخبر السابق
احتجاجات شمال حلب ضد منع تركيا دخول مهجري دوما
الخبر التالي
"ترامب": علاقتنا مع روسيا حاليا أسوأ من فترة الحرب الباردة