قتيل وجريح بانفجار عبوة ناسفة على طريق تهريب شمال شرق درعا

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 15 أبريل، 2018 1:49:56 م خبر عسكريأعمال واقتصاد انفجار

سمارت - درعا

قتل مدني وجرح آخر الأحد، بانفجار عبوة ناسفة على طريق ترابي يصل بين قريتي شعارة وكريم بمنطقة اللجاة (56 كم شمال شرق مدينة درعا).

وقال ناشطون محليون لـ"سمارت" إن مقاتلين من "لواء الفاروق" التابع للجيش السوري الحر أسعف الشابين إلى أقرب نقطة للدفاع المدني، حيث أن أحدهما فارق الحياة نتيجة بتر ساقيه.

ولفت الناشطون أن قوات النظام وميليشيا "حزب الله" اللبناني هي من تزرع عادة العبوات الناسفة في المنطقة.

وأشار الناشطون أن هذا الطريق يستخدم لتهريب المحروقات من مناطق سيطرة النظام إلى قرى اللجاة التي يسيطر عليها "الحر"، حيث يضطر الشباب بسبب البطالة والأوضاع الإقتصادية الصعبة بالعمل على نقل كميات قليلة من المحروقات لبيعها، فيما لم يوضح الناشطون ما إذا كان الشابان يهربان بعض المحروقات أيضا على دراجة نارية.

وتكرر حوادث انفجار العبوات الناسفة على ذات الطريق إذ قتل شخص يوم 11 نيسان الجاري، خلال مروره على طريق يربط قريتي الرخم والكرك شرقي المحافظة.

وتحاول قوات النظام وميليشيا "حزب الله" اللبنانية بشكل متكرر في الآونة الأخيرة، تعزيز مواقعها العسكرية والتسللإلى مناطق سيطرة الجيش الحر في درعا، بهدف زرع عبوات ناسفة بشكل رئيسي، التي أدى انفجار بعضها لمقتل مقاتلين ومدنيين.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 15 أبريل، 2018 1:49:56 م خبر عسكريأعمال واقتصاد انفجار
الخبر السابق
"تحرير سوريا" و"فيلق الشام" يحملان "الهيئة" مسؤولية تبعات الاقتتال
الخبر التالي
"الحر" يقصف مدينة حمص ردا على استهداف قوات النظام لريفها الشمالي