"الحر" يقتل عشرين ضابطا وعنصرا للنظام في هجوم بالقلمون الشرقي

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 أبريل، 2018 6:27:34 م خبر عسكري الجيش السوري الحر

سمارت - ريف دمشق

شن فصيلان من الجيش السوري الحر هجوما على غرفة عمليات لقوات النظام السوري في منطقة القلمون الشرقي شمال العاصمة دمشق وقتلا عشرين عنصرا وضابطا.

وقال "جيش تحرير الشام" و"قوات الشهيد أحمد العبدو" في بيان مقتضب اطلعت عليه "سمارت" الأربعاء، إن مقاتليهما قصفوا غرفة عمليات للنظام في منطقة المحسا المتاخمة لمحافظة حمص وقتلوا أكثر من عشرين عنصرا وضابطا ودمرورا دبابة "T72".

يأتي ذلك قبل ساعات من بدء قوات النظام اقتحام مدينة الرحيبة في القلمون الشرقي (45 كم شمال دمشق) وتقدمها في المزارع المحيطة بها.

واستعرض الفصيلان نتائج عملية "سعاد الكياري" التي يشنانها على قوات النظام في المنطقة منذ أيام، وتمثلت بمقتل أكثر من سبعين عنصرا وتدمير والاستيلاء على ست آليات ثقيلة وأربع مضادات أرضية.

وتدور هذه الاشتباكات رغم استمرار مفاوضات بين ممثلين عن المنطقة وروسيا حليفة النظام، للتوصل إلى اتفاق نهائي يرجح أن يكون مشابها لما حصل في مناطق أخرى من ريف دمشق حيث هجرت قوات النظام عشرات آلاف المقاتلين والمدنيين.

الاخبار المتعلقة

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 أبريل، 2018 6:27:34 م خبر عسكري الجيش السوري الحر
الخبر السابق
بروكسل تحقق في تصدير شركات بلجيكية مواد كيماوية إلى سوريا
الخبر التالي
قوات النظام تحاول اقتحام مدينة الرحيبة في ريف دمشق