دعوة للأتراك لتوسيع منطقة "تخفيف التصعيد" لتشمل شمال حماة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 أبريل، 2018 8:08:33 م خبر عسكرياجتماعي تركيا

سمارت-حماة

دعا ممثلون عن قرى وبلدات ريف حماة الشمالي الثلاثاء، الحكومة التركية لتوسيع منطقة "تخفيف التصعيد" شمالي سوريا لتشمل منطقتهم بهدف عودة النازحين.

وزار ممثلون عن قرى وبلدات شمال حماة نقطة مراقبة الجيش التركي في بلدة مورك شمال حماة، حيث اجتمعوا مع ضباط أتراك وأبلغوهم رغبة الأهالي بتوسيع منطقة "تخفيف التصعيد".

ووعد الضباط الأتراك بنقل مطلب الأهالي إلى الحكومة التركية لدراسته.

وقال الممثلون في بيان وصلت "سمارت" نسخة منه، إنهم يمثلون أهالي 39 قرية وبلدة من شمال حماة، ممن نزحوا من منازلهم نتيجة القصف من قوات النظام والمعارك التي دارت هناك.

وأشار البيان، أن 90 بالمئة من السكان نزحوا نتيجة القصف والمعارك، داعيا الحكومة التركية لتوسيع منطقة "تخفيف التصعيد" لعودة النازحين برعاية أممية.

وسبق أن تظاهر العشرات في محافظة إدلب مطالبين تركيا بنشر مزيد من نقاط المراقبة لحماية المحافظة من قوات النظام السوري.

وأنشأ الجيش التركيعدة نقاط مراقبة في إدلب وحلب وحماة، ضمن إطار تنفيذ اتفاق "تخفيف التصعيد" المتفق عليه في محادثات "أستانة 6".

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 أبريل، 2018 8:08:33 م خبر عسكرياجتماعي تركيا
الخبر السابق
تشكيل مجلسين محليين لناحيتي بلبل وشران في عفرين
الخبر التالي
تكتم حول سير المفاوضات في مدينة الرحيبة ومستقبل مقاتليها المحليين