إقامة حفل ترفيهي لأطفال الغوطة الشرقية المهجرين لمدينة الأتارب بحلب

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 أبريل، 2018 9:05:11 م خبر إغاثي وإنساني حقوق الطفل

سمارت ــ حلب

أقامت منظمتان إنسانيتان الخميس، حفلا ترفيهيا لـ 250 طفلا هجرهم النظام السوري  من الغوطة الشرقية للعاصمة دمشق إلى مدينة الأتارب بحلب، شمالي البلاد.

وقال المدير التنفيذي لمنظمة "آمنة" مصطفى السلوم لـ"سمارت"، إن الحفل أقيم بهدف رسم البسمة على وجوه الأطفال وإخراجهم من جو الحصار الذي كانوا يعيشونه، فيما تضمن عدة نشاطات مسرحية وحركية.

بدورها أضافت مسؤولة مركز "بناء الأسرة" ميساء المحمود لـ"سمارت"، أن الحفل أقيم بمقر المركز، ويهدف للتأكيد على ضرورة منح الأطفال حقوقهم بالتعليم والأمان ولإيصال رسالة لهم بأن المستقبل سيكون أجمل.

وعبّرت الطفلة مروة الحوري المهجرة من الغوطة، عن فرحتها بهذا الحفل الذي أخرجها من جو القصف  والاختباء في الأقبية، وعن سعادتها بعودتها لمقاعد الدراسة.

وأعلنت قوات النظام 15 الشهر الجاري، السيطرة على كامل الغوطة الشرقية بعد تهجير الآلاف إلى الشمال السوري وخروج آخرين إلى مراكز إيواء في المناطق الخاضعة للنظام، حيث جاء ذلك ضمن اتفاق توصلت له "الفصائل" مع النظام، بعد حملة عسكرية شرسة للأخير استخدم فيها شتى أنواع الأسلحة بما فيها الكيماوي، ما أسفر عن مقتل وجرح الآلاف من المدنيين.

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 أبريل، 2018 9:05:11 م خبر إغاثي وإنساني حقوق الطفل
الخبر السابق
"أردوغان وغوتيرس" يشددان على ضرورة إيجاد حل سياسي في سوريا
الخبر التالي
إصابة عائلة قيادي بـ"الحر" في القنيطرة بانفجار استهدف سيارته