اقتلاع عشرات خيام النازحين في جنوبي سوريا نتيجة المنخفض الجوي

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 أبريل، 2018 11:46:38 م خبر اجتماعيإغاثي وإنساني نزوح

سمارت - درعا

اقتلع المنخفض الجوي الذي ضرب جنوبي سوريا، الخميس، عشرات خيام النازحين بسبب غزارة الأمطار وهبوب الرياح.

وتضربت عاصفة مطرية وسيول المحافظات الجنوبية في سوريا نتيجة تأثر البلاد بمنخفض جوي خماسيني محمل بالكتل الهوائية الرطبة.

وقال مدير المكتب الإعلامي ضمن اللجنة الإدارية في مخيم زيزون بدرعا الملقب "أبو سامر الشامي" بتصريح خاص إلى "سمارت" إن قرابة 30 خيمة اقتلعت وتدمرت فوق رؤس قاطنيها، مشيرا أن النازحين عالقين بالوحل في وقت يعمل الدفاع المدني على تمهيد الطرق للمخيم.

وأشار "الشامي" أن النازحين حاليا بدون طعام إذ أتلفت مياه الأمطار جميع المواد التموينية في الخيام والمطابخ المصنوعة من قصب وقماش وغير مقاومة للعواصف، داعيا المنظمات لتقديم المساعدات للأهالي الذين لا يملكون عمل بالأساس لشراء الغذاء.

ويضم مخيم زيزون ما يقارب 1200 عائلة مهجرة من حمص وريف دمشق وعتمان والشيخ مسكين وقرى حوض اليرموك وأرياف درعا.

وبدوره لفت مسؤول التواصل لمخيم تل السمن قرب مدينة نوى أيمن السحيتي أن 60 خيمة تضررت نتيجة العاصفة كونها مصنوعة من مادة الخيش حيث دخلت مياه الأمطار إلى الخيم، فيما يحاول الأهالي ترقيع بعضها باستخدام أكياس طحين فارغة.

وأكد "السحيتي" عدم وجود خيم بديلة لتوزيعها على النازحين البالغ عددهم 103 عائلات مهمجرة من محافظات ريف دمشق والسويداء والقنيطرة ودرعا.

إلى ذلك ناشد مدير مخيم الكرامة قرب قرية الرفيد (20 كم جنوب مدينة القنيطرة) الملقب "أبو محمد الرفيدي" منظمات المجتمع المدني بتقديم المساعدة لـ130 عائلة نازحة بعد أن تسببت الرياح بتضرر اكثر من 20 خيمة.

وسبق أن ضربتعدة عواصف مطرية وثلجية وغبارية عدة محافظات سورية، وتسببت بأضرار كبيرة في مخيمات النازحين، ويشتكيالنازحون سوء الأوضاع الإنسانية خاصة في فصل الشتاء، حيث تسفر الأمطار والثلوج بغرق عشرات الخيام، والرياح تقتلع مثلها.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 أبريل، 2018 11:46:38 م خبر اجتماعيإغاثي وإنساني نزوح
الخبر السابق
"عون" يعتبر أن السماح بالعودة الطوعية للاجئين السوريين يناقض السيادة اللبنانية
الخبر التالي
عمليات اغتيال جديدة في محافظة إدلب وتزايد بأعداد القتلى