عمليات اغتيال جديدة في محافظة إدلب وتزايد بأعداد القتلى

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 أبريل، 2018 11:54:24 م خبر عسكري هيئة تحرير الشام

سمارت - إدلب

تعرض عدد من الأشخاص بينهم مدنيون وعسكريون الخميس، لعمليات اغتيال جديدة في محافظة إدلب شمالي سوريا، بعد موجة اغتيالات طالت عددا من الأشخاص في وقت سابق اليوم، ليتجاوز العدد الكلي للقتلى 15 شخصا، دون تحديد الجهة المسؤولة عن هذه العمليات.

وقال ناشطون محليون إن شخصين قتلا وأصيب ثالث بإطلاق نار من قبل مجهولين في مدينة خان شيخون جنوب إدلب، كما قتل  شخص في منطقة شارع الثلاثين بمدينةإدلب، وآخر على طريق عين السودة بريف جسرالشغور، إضافة لصيدلاني في قرلية جوباس بالريف الشرقي، بينما أصيب إعلامي بحادثة مماثلة قرب بلدة النيرب شرق إدلب.

وقتل عنصر تركستاني الجنسية بإطلاق نار من قبل مجهولين قرب منطقة المقلع شرق قرية القنية بريف جسر الشغور الشمالي، كما مقتل عنصر تابع لـ "هيئة تحرير الشام" وأصيب آخر إثر هجوم لمجهولين على أحد حواجزهم في قرية تلعادة غرب حلب.

وكان قياديون وعناصر من "هيئة تحرير الشام" و"الحزب الإسلامي التركستاني" و"كتائب حمزة بن عبد المطلب" و"جيش الأحرار" قتلوا في محافظة إدلب الخميس، بإطلاق نار من قبل مجهولين، كما أصيب مدير الدائرة الإعلامية في مديرية تربية إدلب بحادثة مماثلة.

وبلغ عدد القتلى جراء عمليات الاغتيال هذه حتى الآن 16 قتيلا عدا عن الجرحى، إذ يأتي ذلك بعد يومين من التوصل لاتفاق بين "تحرير الشام" من جهة و"جبهة تحرير سوريا وألوية صقور الشام" لأنهاء الاقتتال بينهم والذي استمر عدة أشهر.

وشهدت محافظة إدلب تفجيرات بعبوات ناسفة وسيارات مفخخة ومحاولات اغتيال، استهدفت بمعظمها قياديين عسكريين ومقاتلين في الجيش السوري الحر والكتائب الإسلامية،أسفرت عن مقتل وجرح العشرات منهم، وسجلت في الغالب ضد مجهولين.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 أبريل، 2018 11:54:24 م خبر عسكري هيئة تحرير الشام
الخبر السابق
اقتلاع عشرات خيام النازحين في جنوبي سوريا نتيجة المنخفض الجوي
الخبر التالي
وفاة طفلة نتيجة السيول بدمشق