ضحايا من عائلة واحدة بانفجار عبوة ناسفة في قرية بير الطيب بإدلب

اعداد عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 27 أبريل، 2018 6:19:59 م خبر عسكري انفجار

سمارت - إدلب

قتل وجرح ستة أفراد من عائلة واحدة الجمعة، بانفجار عبوة ناسفة في قرية بير الطيب شمال غرب مدينة إدلب شمالي سوريا.

وقال ناشطون محليون لـ"سمارت"، إن ثلاثة أطفال وأمهم قتلوا وجرح الأب والطفل الرابع، جراء انفجار عبوة ناسفة زرعها مجهولون على طريق زراعي على أطراف القرية، لافتين إن المصابين أسعفوا إلى مشفى قريبة بالمنطقة.

إلى ذلك قتل شخصان يعملان حرس لمسجد قرية النيرب شرق مدينة إدلب بعد إطلاق النار عليهما من قبل مجهولين خلال خروجهم من صلاة الجمعة، حسب الناشطين.

كذلك أضاف الناشطون أن مجهولون يقودون سيارة أطلقوا النار على شخص قرب مدينة سرمين، ما أسفر عن إصابته بجروح خطيرة، نقل على إثرها إلى نقطة طبية قريبة من المنطقة.

وذكر الناشطون أن مسلحون في سيارة نوع "فان" أطلقوا النار على سيارة تتبع لـ"هيئة تحرير الشام" قرب مدينة خان شيخون جنوب إدلب، دون معلومات عن خسائر بشرية جراء الإستهداف.

وشهدت محافظة إدلب أمس الخميس، اغتيالات لقياديون وعناصر من "تحرير الشام" و"الحزب الإسلامي التركستاني" و"كتائب حمزة بن عبد المطلب" و"جيش الأحرار"، بإطلاق نار من قبل مجهولين، كما أصيب مدير الدائرة الإعلامية في مديرية تربية إدلب بحادثة مماثلة.

وتكررت محاولات الاغتيال في الأونة الأخيرة في المحافظة، من خلال تفجيرات بعبوات ناسفة وسيارات مفخخة، استهدفت بمعظمها قياديين عسكريين ومقاتلين في الجيش السوري الحر والكتائب الإسلامية، أسفرت عن مقتل وجرح العشرات منهم، وسجلت في الغالب ضد مجهولين.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 27 أبريل، 2018 6:19:59 م خبر عسكري انفجار
الخبر السابق
نجاة "المحيسني" من محاولة اغتيال شرق مدينة إدلب
الخبر التالي
اشتباكات بين "الحر" وقوات النظام بمحيط بلدة خان أرنبة بالقنيطرة