تصعيد متواصل للنظام في المناطق الخاضعة لتنظيم "الدولة" جنوبي دمشق

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 1 مايو، 2018 7:14:57 م خبر عسكري تنظيم الدولة الإسلامية

سمارت-دمشق

تواصل قوات النظام السوري تصعيدها العسكري في المناطق الخاضعة لسيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية" جنوبي العاصمة السورية دمشق.

وقال ناشطون محليون لـ"سمارت" الثلاثاء، إن قوات النظام قصفت بشكل مكثف بعد منتصف الليلة الماضية حتى ساعات الصباح الأولى مواقع سيطرة التنظيم جنوبي العاصمة في مخيم اليرموك وحي التضامن وبلدة الحجر الأسود المتاخمة لهما.

وأوضحوا أن القصف توقف لساعات مساء أمس الاثنين "لأسباب مجهولة" لتعاود طائرات النظام الحربية والمروحية في الساعات الماضية شن الغارات والقصف بالبراميل المتفجرة، في ظل اشتباكات بين الطرفين بنقاط عدة.

وأشار الناشطون أن قوات النظام والميليشيا المساندة تسلمت من الشرطة العسكرية الروسية نقاط التماس المحاذية لمواقع سيطرة التنظيم جنوبي دمشق، ذلك بعد تسلم الشرطة الروسية لها بموجب الاتفاق مع الفصائل في البلدات الثلاث (ببيلا، بيت سحم، يلدا).

كذلك لفتوا أن قوات النظام سيطرت بالكامل على حي الريجة في مخيم اليرموك المتاخم أيضا لمناطق تواجد التنظيم، مع إتمام تنفيذ خروج عناصر "هيئة تحرير الشام" وعائلاتهم باتجاه شمالي البلاد.

وتحاول قوات النظام إتمام سيطرتها على كامل محيط العاصمة دمشق من الجهة الجنوبية، بعد إبرامها عملية التبادل مع "تحرير الشام" واقترابها من بدء تنفيذ عملية التهجير من البلدات الثلاث، مع الفشل المتكرر لسير العملية التفاوضية مع تنظيم "الدولة".

وسبق أن أوضح ناشطون لـ"سمارت" أن التصعيد جاء بعد فشل مفاوضات بين النظام وتنظيم "الدولة" برعاية روسية، حول خروج عناصر الأخير باتجاه البادية السورية.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 1 مايو، 2018 7:14:57 م خبر عسكري تنظيم الدولة الإسلامية
الخبر السابق
جرحى مدنيون بقصف مدفعي لقوات النظام شمال غرب حماة
الخبر التالي
"تحرير الشام" تسلم النظام نساء وأطفال احتجزتهم منذ ثلاث سنوات في إدلب