معاناة منذ 16 يوما لمئات المدنيين المحاصرين جنوبي دمشق

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 4 مايو، 2018 4:35:37 م خبر عسكريإغاثي وإنساني الحصار

سمارت-دمشق

تستمر معاناة مئات المدنيين المحاصرين في الأجزاء الخاضعة لسيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية" جنوبي العاصمة دمشق، ذلك لليوم السادس عشر على التوالي.

وقال ناشطون محليون إن 400 مدني "مهددين بالموت" في القسم الخاضع لسيطرة التنظيم في مخيم اليرموك وحيي التضامن والزين إضافة لبلدة الحجر الأسود المتاخمة، وسط تردي الأوضاع الإنسانية في ظل القصف المكثف لقوات النظام السوري وروسيا.

وجاء في تقرير موحد للناشطين أمس الخميس اطلعت "سمارت" على نسخة منه: " انعدمت أدنى مقومات الحياة في جميع الأحياء (...)، جميع المطالبات بفتح ممر أمن لخروج المحاصرين إلى الآن لم تلقى آذان صاغية لإنقاذهم وضمان سلامتهم".

وتحدث ناشطون لـ"سمارت" نقلا عن مصادر أهلية أن جثث القتلى لا تزال في الشوارع مع صعوبة خروج المدنيين من الأقبية لسحبها، موضحين أن قوات النظام اعتقلت عددا من العائلات التي حاولت الهروب باتجاه مناطق سيطرتها المحاذية في العاصمة.

وكانت قوات النظام اعتقلت 60 مدنيا غالبيتهم من النساء والأطفال وكبار السن حاولوا الهروب من الجزء الخاضع لسيطرة التنظيم بمخيم اليرموك إلى بلدات ببيلا ويلدا وبيت سحم الواقعة تحت سيطرة النظام القريبة.

كذلك أشار الناشطون أن انقطاع التيار الكهربائي في الأحياء الخاضعة للتنظيم تسبب بصعوبة الاتصال مع الأهالي المحاصرين "غالبيتهم من كبار السن والمرضى".

وتحاول قوات النظام إتمام سيطرتها على كامل محيط العاصمة دمشق من الجهة الجنوبية، بعد إبرامهاعملية التبادل مع "هيئة تحرير الشام" واقترابها من بدء تنفيذ عملية التهجير من البلدات الثلاث، مع الفشل المتكرر لسير العملية التفاوضية مع تنظيم "الدولة".

وسبق أن أوضح ناشطون لـ"سمارت" أن التصعيد جاء بعد فشل مفاوضات بين النظام وتنظيم "الدولة" برعاية روسية، حول خروج عناصر الأخير باتجاه البادية السورية.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 4 مايو، 2018 4:35:37 م خبر عسكريإغاثي وإنساني الحصار
الخبر السابق
"قسد" تتبنى اغتيال قائد الشرطة الحرة في الغوطة الشرقية بلغم في منطقة عفرين
الخبر التالي
فرنسا: سنبقى مع أمريكا في سوريا حتى "القضاء" على تنظيم "الدولة"