"الإدارة الذاتية" تختبر نحو 400 معلم في الحسكة وسط تخوفهم من الفصل

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 مايو، 2018 4:24:13 م خبر فن وثقافة ثقافة

سمارت-الحسكة

اختبرت  "الإدارة الذاتية" الكردية الأربعاء نحو 400 معلم في محافظة الحسكة، شرقي سوريا، وسط تخوفهم من الفصل بناءا على نتائج الإختبار الذي أقيم في مدينة عامودا.

وقالت مسؤولة "لجنة المدارس" التابعة للإدارة في منطقة عامودا، جيهان حمو لـ"سمارت"، إن الغاية من الإختبار ليست لتوقيف المعلمين أو فصلهم، إنما أجري للوقوف على النقص المتواجد لديهم في إطار التحضيرات للدورة التدريبية الصيفية.

وأوضحت أن عدد المدرسين الذين خضعوا لـ"الاستبيان" 306 معلم ومعلمة من "المكون الكردي"، و131 معلم من "المكون العربي".

وبعد الإنتهاء من الإختبار قال المعلم في مدرسة بعامودا إدريس سوار محمد لـ"سمارت": "في البداية كان هناك ارتباك لدى المعلمين خوفا من توقيفهم، لكن بعض المعطيات والأسئلة تبين لنا بأنه عبارة عن استبيان لمعرفة وضع المعلمين".

كذلك تحدث المعلم جهاد المحمود عن مخاوف غالبية المدرسين عند إبلاغهم بالإختبار، قائلا: "الجميع تخوف من فقدان فرصة عمله والأغلبية انتابهم هذا الشعور، والبعض الآخر كان واثق من نفسه ولم يخف (...)بصراحة الإختبار كان سهلا جدا وتفاجئنا لسهولته".

بدورها اعتبرت المدرسة هديل شريب أن الإختبار لم يخفها على عكس البعض من زملائها.

وتواجد في "هيئة التربية والتعليم" التابعة لـ"الإدارة الذاتية" بالعام الدراسي 2016-2017، نحو 13 ألف معلم مع تقديرات سابقة بالحاجة لـ25 ألف آخرين في العام الحالي.

وتفرض "الإدارة الذاتية" منهاجها الدراسي الخاص على طلاب المرحلة الإعدادية في الحسكة، بينما تلزم وفق قرار بـ2015 بتدريس المنهاج باللغة الكردية في صفوف الأول والثاني والثالث بكافة مدارس المحافظة، الأمر الذي وصفه "المجلس الوطني الكردي" في بيان سابق بـ"أدلجة المناهج في تكرار لتجربة حزب البعث".

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 مايو، 2018 4:24:13 م خبر فن وثقافة ثقافة
الخبر السابق
احتجاجات في اعزاز بعد اعتداء الاستخبارات على إعلامي
الخبر التالي
تفعيل شبكة النقل العام غرب حلب