المئات ينتظرون إخراجهم من وسط البلاد رغم إعلان انتهاء عمليات التهجير

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 مايو، 2018 6:20:44 م خبر عسكرياجتماعي تهجير

سمارت ــ تركيا 

ينتظر المئات منذ قرابة 18 ساعة قرب معبر السمعليل في ريف حمص الشمالي وسط سوريا، دخول حافلات لإجلائهم نحو إدلب، رغم إعلان النظام السوري انتهاء عمليات التهجير بالمنطقة.

وقال ناشطون، إن أكثر من 1500 مدني عالقون قرب المعبر، وكان من الفترض وصول حافلات عند الساعة العاشرة صباحا (بالتوقيت المحلي) لإخراجهم إلى محافظة إدلب، شمالي البلاد.

وناشد أحد العالقين في تسجيلات صوتية  وصلت "سمارت"، بالتحرك من أجل الضغط على النظام السوري والجهات المعنية، لإخراج الراغبين، والذي يعيشون ظروفا إنسانية صعبة.

وأضاف، أن الأعداد الموجودة تحتاج لنحو 50 حافلة لإخراجهم مع أمتعتهم، مشيرا لوجود 10 سيارات مدينة أيضا ترغب بالخروج.

بدوره قال رئيس "مجلس الحولة الموحد" ويدعى "أبو سعدو"، في تسجيلات صوتية وصلت "سمارت"، إنهم أجروا اتصالات مع الجنرال الروسي المسؤول عن المنطقة، بما يخص العالقين، وكان رده أن العملية انتهت من يوم الثلاثاء، ولا يوجد حافلات لإخراجهم.

وفي إحدى التسجيلات قال "أبو سعدو"، إن الجنرال الروسي قدما عرضا بالسماح بعودة الراغبين من مهجري حمص وحماة إلى مناطقهم، خلال الثلاثة أيام القادمة، وسيتم إرسال حافلات إلى قلعة المضيق بحماة لنقلهم  إلى قراهم في حال أرادوا ذلك.

وأعلنت قوات النظام الأربعاء، السيطرة على كامل ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي، "بعد خروج آخر دفعة مهجرين" ضمن الاتفاق الذي فرضته روسيا.

وخرج خلال الأيام الفائتة آلاف المدنيين والعسكريين من مناطق شمال حمص وجنوب حماة، ضمن اتفاقبين هيئات مدنية وعسكرية  مع وفد روسي وممثلين عن النظام السوري لخروج الرافضين لـ"التسوية".
 

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 مايو، 2018 6:20:44 م خبر عسكرياجتماعي تهجير
الخبر السابق
مظاهرة شمال حلب رفضا لنقل السفارة الأمريكية إلى القدس
الخبر التالي
قتيلان وجرحى نتيجة سقوط قذيفة على دمشق