اجتماع لممثلي الإعلام مع جهاز أمني والمجلس المحلي في مدينة إعزاز بحلب

اعداد عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 مايو، 2018 4:45:34 م خبر عسكريسياسياجتماعي إعلام

سمارت - حلب

اجتمع السبت، عدد من أعضاء "اتحاد الإعلاميين السوريين" مع جهاز الاستخبارات والمجلس المحلي في مدينة إعزاز (44 كم شمال مدينة حلب) شمالي سوريا.

وقال مصدر خاص لـ "سمارت" إن الاجتماع سيبحث سبل تسهيل عمل وحماية الإعلاميين والناشطين في مناطق سيطرة الجيش السوري الحر، حيث تكفل رئيس المجلس المحلي بحل جميع المسائل العالقة بين "اتحاد الإعلاميين السوريين" وجهاز الاستخبارات في المدينة.

ويأتي الإجتماع بعد اعتداء جهاز الاستخبارات في اعزاز، على عضو في "الاتحاد"، الأمر الذي خلف احتجاجا نظمه الأخير، كما دعا المجلس المحلي لتشكيل وفد مشترك مع اتحاد الإعلاميين لمقابلة مسؤولين في جهاز الشرطة والأمن العام.

وتعرض عدد من الاعلاميين في الآونة الأخيرة لتهديدات بالتصفية والاعتقال في مناطق شمال حلب، كان آخرها تهديد مسلح من عائلة "حفار" عدد من الإعلاميين في سوق مدينة اعزاز، بتصفيتهم واحد تلو الآخر، كما يتعرض الإعلاميين لمضايقات وضرب وشتم بشكل مستمر خلال تغطيتهم الأحداث في المنطقة، حسب المصدر.

ويتعرض الإعلاميين في مختلف المناطق بسوريا لاعتداءات وانتهاكات من قبل قوات النظام السوري وفصائل الجيش السوري الحر والكتائب الإسلامية، كان آخرها مقتل إعلاميين اثنين جراء قصف قوات النظام على الغوطة الشرقية، واعتقال الجيش التركي أربعة مراسلين لقنوات سورية وأفرج عنهم بعد التحقيق معهم، كما صنفت منظمة "مراسلون بلا حدود" سوريا أخطر بلد بالنسبة للصحفيين.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 مايو، 2018 4:45:34 م خبر عسكريسياسياجتماعي إعلام
الخبر السابق
قتلى وجرحى مدنيون بقصف للنظام جنوب شرق دير الزور
الخبر التالي
ارتفاع الحرارة يتسبب بعشرات حالات "ضربة الشمس" في مخيمات الرقة