إضراب في مدينة منبج ضد حملات التجنيد الإجباري التي تنفذها "قسد"

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 مايو، 2018 2:39:49 م خبر عسكرياجتماعي وحدات حماية الشعب الكردية

سمارت - حلب

بدأ أهال في مدينة منبج (80 كم شرق مدينة حلب) شمالي سوريا، إضرابا ضد عمليات التجنيد الإجباري التي تنفذها "قوات سوريا الديموقراطية" (قسد)، فيما أطلق عناصر الأخيرة النار على واجهات المحال المغلقة.

ودعا أهالي المدينة لإضراب مفتوح الأحد، اعتراضا على عمليات التجنيد الإجباري التي نفذتها "قسد" في قرى بريف منبج، حيث شارك أصحاب محال في السوق المسقوف ووطريق حلب وحارة السرب والحزاونة وشارع العكاشين والتبة وشارع السندس وشارع السرايا وقنبور، وفق ما أفاد ناشطون محليون.

وأشار الناشطون أن عناصر "قسد" أطلقوا النار على المحال التجارية التي شارك أصحابها بالإضراب، كما قامت بفتح أبواب المحال المغلقة وخلعها بالقوة في منطقة السرايا ودويرة الحضرة، ليتجول بعدها ضباط أمريكيون برفقة عناصر من قسد مطالبين الأهالي بإعادة فتح محلاتهم.

وتشهد منطقة منبج الخاضعة لسيطرة "قسد" منذ آب 2016، توترا بين أهالي المنطقة وعناصر الأخيرة، حيث نفذ أهالي مدينة منبج الأحد منتصف كانون الثاني إضرابا عاما، وخرجت مظاهرات ضد "قسد"، رفضا لقانون التجنيد الإجباري، إضافة إلى مظاهرات على خلفية مقتل شابين من قبيلة البوبنا العربية.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 مايو، 2018 2:39:49 م خبر عسكرياجتماعي وحدات حماية الشعب الكردية
الخبر السابق
مجلة: دائرة هجرة في ألمانيا أعطت عنصر مخابرات في النظام حق اللجوء
الخبر التالي
كساد في سوق المواشي بإدلب وشكاوي من منع التصدير دون غرامات