حملة لرش المبيدات الحشرية في منطقة الأتارب بحلب

اعداد عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 27 مايو، 2018 6:44:11 م خبر أعمال واقتصاداجتماعي إدارة محلية

سمارت - حلب

أطلق المجلس المحلي لمدينة الأتارب (28 كم غرب مدينة حلب) شمالي سوريا، الأحد، حملة لرش المبيدات الحشرية لمنع انتشار الأوبئة والأمراض الجلدية.

وقال رئيس مكتب المشاريع في محلي الأتارب رجب بكور في تصريح إلى "سمارت" إنهم أطلقوا الحملة بعد ورود عدة شكاوي من الأهالي بانتشار البعوض والحشرات وتخوفهم من انتشار الأمراض الجلدية وخاصة اللشمانيا، مشيرا أن أسباب انتشار الحشرات والذباب عدم تعرض بيوضها لموجة برد ومع  ارتفاع درجات الحرارة في فصل الصيف انتشرت بكثافة.

وأضاف "بكور" أنهم اشتروا المبيدات الحشرية بسعر 16 دولار أمريكي للتر الواحد ومزجوا كل لتر مع 75 لتر من المازوت وبدأوا برش المبيدات في المنطقة، لافتا أنهم تواصلوا مع جميع المنظمات المعنية إلا أنهم لم يتلقوا أي استجابة أو تعاون.

بدوره ذكر عبد الله درويش من مهجري الغوطة الشرقية للعاصمة السورية دمشق إنهم يتخوفون من انتشار الحشرات وإمكانية تسببها بأمراض جلدية، مضيفا أن المجلس المحلي استجاب لطلبهم ورش المنطقة بالمبيدات الحشرية إلا أن نسبة الاستفادة لم تتجاوز الـ 20 بالمئة.

وأعرب مهجر من شمال مدينة حمص عن تخوفه من انتشار الأمراض الجلدية بينه المهجرين دون معرفة ما هو المرض أو العلاج المخصص له، لافتا أن أقاربه مصابين أمراض جلدية بسسب الحشرات.

وسبق أن أطلق المجلس المحلي في مدينة إعزاز (44 كم شمال مدينة حلب) حملة لرش المبيدات الحشرية في عموم المدينة طيلة أيام فصل الصيف.

وكانت منظمة صحية وثقت نحو 35 ألف حالة إصابة بمرض اللشمانيا في أرياف محافظات إدلب وحلب وحماة خلال شهر آذار الماضي، وتنتشر الأمراض الجلدية بين سكان قرى وبلدات ومدن شمالي ووسط سوريا، بسبب تسرب مياه الصرف الصحي، نتيجة الأعطال في التمديدات الصحية، وانتشار النفايات وقلة الرعاية والتوعية الصحية.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 27 مايو، 2018 6:44:11 م خبر أعمال واقتصاداجتماعي إدارة محلية
الخبر السابق
النظام السوري يترأس مؤتمر نزع السلاح للأمم المتحدة ودعوات للاحتجاج و مقاطعته
الخبر التالي
"محلي الباب" يفتح باب الترخيص لمحال تجارة الأسلحة