ناشطون: غياب رقابة النظام السوري في غوطة دمشق الشرقية

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 27 مايو، 2018 8:29:42 م خبر عسكري قوات النظام السوري

سمارت ـ تركيا 

قال ناشطون إن مدن وبلدات الغوطة الشرقية للعاصمة السورية دمشق، تشهد "غيابا للرقابة من قبل قوات النظام السوري، والتي تحاول تحسين صورتها".

وأضاف الناشطون لـ"سمارت"، نقلا عن مصادر أهليه متواجدة في المنطقة، أن النظام لا يضع أية قيود أو رقابة على المواد الداخلة للغوطة الشرقية، التي تضمنت الحشيش والمخدرات والمشروبات الروحية.

وأشاروا أن الشباب يلتحقون في صفوفه للحصول على الراتب الشهري المقدر بـ 90 ألف ليرة سورية، والذي يعتبر جيدا مقارنة بالأوضاع الاقتصادية السيئة، بحسب قولهم، كما لفتوا أن النظام يحاول تشكيل ميليشيا محلية من  شباب مدينة دوما، من خلال تقديم عرضا لهم باستلام الحواجز التابعة له بالمنطقة.

كذلك قال الناشطون، إن الخدمات بدأت بالعودة تدريجيا لمدن وبلدات الغوطة وسط عمل الورشات التابعة للنظام على إصلاح شبكات الكهرباء بدءا من مدينة دوما.

واعتقلت قوات النظام عشرات الشبان المدنيين فور دخولها المدن والبلدات في الغوطة الشرقية بالأسابيع القليلة الفائتة، وسط انتشار عمليات السرقة خاصة لمجوهرات النساء، ذلك رغم الضمانات الروسية للفصائل والمدنيين عند إبرام اتفاقيات التهجير.

وأعلنت قوات النظام منتصف نيسان الفائت، السيطرة على كامل الغوطة الشرقية، حيث جاء ذلك بعد حملة عسكرية شرسة سقط خلالها آلاف القتلى والجرحى المدنيين، وأسفرت أيضا عن دمار هائل بالبنى التحتية والمنشآت الخدمية.

 

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 27 مايو، 2018 8:29:42 م خبر عسكري قوات النظام السوري
الخبر السابق
"محلي الباب" يفتح باب الترخيص لمحال تجارة الأسلحة
الخبر التالي
قيادي في "الحر" بدرعا: لن نسلم معبر نصيب الحدودي لأي جهة