"جيش الشرقية" ينذر مهجري الغوطة لإخلاء منازل غرب عفرين لإيواء مقاتليه

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 مايو، 2018 8:58:57 م خبر عسكريإغاثي وإنساني عنف

سمارت-حلب

أنذر فصيل "جيش الشرقية" التابع للجيش السوري الحر الاثنين، مهجرين من غوطة دمشق الشرقية، بضرورة إخلاء منازل سكنوها في بلدة جنديرس بعفرين شمال غرب حلب شمالي سوريا.

وقال مصدر خاص من الفصيل في تصريح إلى "سمارت"، إن مقاتلي "جيش الشرقية" يشتكون من عدم وجود منازل تأويهم، وهم أساسا مهجرون من محافظة دير الزور ويسكنون مدينة الباب شرق حلب.

وأضاف المصدر، أن الاشتباكات التي حدثت مؤخرا في مدينة الباب بين الفصيل وعائلة من سكان المدينة دفعت المقاتلين للبحث عن سكن بديل.

وقال ناشطون من غوطة دمشق موجودون في جنديرس، إن مقاتلي الفصيل أنذروا العائلات بضرورة إخلاء المنازل التي يسكنوها خلال ثلاثة أيام "وإلا سيتم إخراجهم بالقوة"، على حد وصف الناشطين.

وأضاف الناشطون، أن المقاتلين "هددوا علنا بأن من يرفض الخروج سيتم قتله".

ووصل آلاف المهجرين من غوطة دمشق الشرقية إلى منطقة عفرين وسكنوا في منازل يقول "الحر" إنها لعناصر من "وحدات حماية الشعب" الكردية، بينما يقول ناشطون أكراد إن هناك عملية "إعادة استيطان وتغيير ديمغرافي" في المنطقة.

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 مايو، 2018 8:58:57 م خبر عسكريإغاثي وإنساني عنف
الخبر السابق
الأمم المتحدة تستلم قائمة مرشحي النظام لـ"اللجنة الدستورية"
الخبر التالي
"تحرير الشام" تعلن مقتل وأسر عناصر لتنظيم "الدولة" باشتباكات في إدلب