انتشال قسم من جثامين ضحايا عائلة واحدة في مخيم اليرموك بدمشق

اعداد محمد الحاج🕔تم النشر بتاريخ : 29 أيار، 2018 17:37:00 خبرعسكريجريمة حرب

سمارت-دمشق

انتشل ناشطون ومتطوعون الثلاثاء، قسما من جثامين ضحايا عائلة "النابلسي" من تحت أنقاض بناء مدمر في مخيم اليرموك بالعاصمة السورية دمشق.

وقال ناشط محلي لـ"سمارت" إن ناشطين بالمجتمع المدني انتشلوا جثامين خمسة مدنيين من "آل النابلسي" فيما بقيت جثامين نحو عشرة آخرين تحت أنقاض البناء السكني المدمر خلال الحملة العسكرية الأخيرة للنظام السوري على مخيم اليرموك.

وأضاف أن انتشال الجثامين جاء بعد مطالبة الأهالي للفعاليات المدنية بانتشال جثامين القتلى "الكثيرة" المنتشرة في مخيم اليرموك وحي التضامن وشارع الثلاثين، التي شهدت على مدار الأسابيع الفائتة قصفا مكثفا للنظام وسط معارك مع تنظيم "الدولة الإسلامية".

ولفت الناشط أن حملة انتشال الجثث بدأت أمس الاثنين في ظل انتشار روائحها "بشكل واضح وكبير جدا" في الأحياء السكنية بمخيم اليرموك.

يأتي ذلك في ظل انتهاكات لعناصر قوات النظام منذ سيطرته على المخيم قبل نحو أسبوع بموجب اتفاق مع التنظيم، إذ قتلت ميليشيا النظام طفلين واعتقلت نحو عشرين مسنا.

ويتداول ناشطون سوريون عبر مواقع التواصل الإجتماعي صورا ومقاطع مصورة التقطها عناصر قوات النظام والميليشيا المساندة لها، تظهر عملية نهب"واسعة" للمنازل والممتلكات العامة والخاصة في مخيم اليرموك وسط الدمار لغالبية الأبنية، لبيع المسروقات بعد ذلك.

 
 

 

الاخبار المتعلقة

اعداد محمد الحاج🕔تم النشر بتاريخ : 29 أيار، 2018 17:37:00 خبرعسكريجريمة حرب
الخبر السابق
إيطاليا تستقبل 75 لاجئا معظمهم سوريون من لبنان
الخبر التالي
استياء في مدينة حماة من الارتفاع الكبير في فواتير الكهرباء