فصائل تلقي القبض على قائد "أنصار الإسلام" بالقنيطرة وتداهم مقراته

تحرير أمنة رياض🕔تم النشر بتاريخ : 30 أيار، 2018 18:41:01 خبرعسكريالجيش السوري الحر

سمارت ــ القنيطرة

ألقت فصائل من الجيش السوري الحر القبض على قائد "جبهة أنصار الإسلام" في محافظة القنيطرة جنوبي سوريا بتهمة التعامل مع النظام السوري،  وأتبعت ذلك بحملة مداهمات شملت مقرات الفصيل في المحافظة.

وقال قائد "ألوية الناصر صلاح الدين" وسيم أبو عرب لـ"بوابة القنيطرة"، إن القائد العام لـ"أنصار الإسلام" الملقب "أبو المجد" والقائد العسكري "بشار أبو شهاب" دخلا إلى منطقة "الدوحة" (منطقة عسكرية بالقنيطرة تفصل بين مناطق الفصائل وقوات النظام ولا تخضع لسيطرة أي منهما)، ما دفع المقاتلين المتواجدين قربها لإطلاق النا عليهما وإيقافهما.

بدوره أضاف قائد عسكري لـ"سمارت"، فضل عدم الكشف عن اسمه، أن مداهمة المقرات كانت بالاشتراك بين فصائل من القنيطرة ودرعا ومنها "جيش الأبابيل" و"ألوية الفرقان" و"لواء العز"، وألقوا القبض على المقاتلين واستولوا على الذخيرة الموجودة والأسلحة.

وبحسب المصدر العسكري فإن التحقيقات الأولية تشير إلى أن "أبو المجد" كان يخطط لتسليم نفسه للنظام أو مساعدته للدخول إلى بلدة أم باطنة التي يسيطر عليها الجيش الحر.

وأوضح المصدر أن "أبو المجد" موقوف في سجن مشترك بين الفصائل العسكرية وتجري التحقيقات معه، مردفا "أعتقد أن فصيل أنصار الإسلام انتهى أمره".

وتأتي هذه التطورات بالتزامن مع التطورات العسكرية والسياسية التي شهدتها محافظتي درعا والقنيطرة على مدار الأيام القليلة الفائتة، إذ شكلتعشرات الفصائل من الجيش الحر في "الجبهة الجنوبية" فصيلا جديدا تحت مسمى "جيش الإنقاذ"، في ظل تصعيدلقوات النظام على أحياء بمدينة درعا.

وقالت الخارجية الروسية إن اجتماعاقريبا سيعقد بين روسيا والولايات المتحدة الأمريكية والأردن لبحث مستقبل منطقة "خفض التصعيد" جنوبي سوريا، وذلك بعد تحذيرات أمريكية باتخاذ "إجراءات حازمة"في حال خرقه.

 
 

 

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض🕔تم النشر بتاريخ : 30 أيار، 2018 18:41:01 خبرعسكريالجيش السوري الحر
الخبر السابق
مديرية صحة إدلب تطلق منظومة إسعافية شاملة
الخبر التالي
قتلى وجرحى بينهم مدنيون بانفجار قرب حاجز لـ"الحر" في القنيطرة