تراجع إنتاج القمح في سهل الروج بإدلب رغم زيادة الأراضي المزروعة (فيديو)

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 3 يونيو، 2018 12:21:57 م خبر أعمال واقتصاد زراعة

سمارت - إدلب

تراجع انتاج محصول القمح لعام 2018 في منطقة سهل الروج جنوب غرب إدلب شمالي سوريا، على الرغم من ازدياد مساحة الأراضي المزروعة بالقمح.

وقال المزارع يوسف المحمد لـ "سمارت" إن مساحة الأراضي المزروعة بالقمح ازدادت هذا العام لأن القمح لا يحتاج إلى ري كبقية المحاصيل من الخضروات، لافتا في الوقت نفسه إلى تراجع الانتاج عن الأعوام السابقة رغم زيادة الأراضي.

واعتبر "المحمد" أن سبب تراجع الإنتاج يعود إلى عدم توفر الأسمدة، وكميات الأمطار القليلة، إضافة لعدم تواجد أعداد كبيرة من المزارعين في المنطقة بسبب نزوحهم عنها نتيجة القصف.

من جانبه قال عضو المجلس المحلي لقرية اللج في سهل الروج راتب البرهوم لـ "سمارت" إن قلة الأمطار وتأخرها انعكس سلبا على الإنتاج، مضيفا أن مساحة الأراضي المزروعة بالقمح قدرت بـ 6 آلاف دونم وتراوحت أسعار الكيلوغرام الواحد بين 120 و 125 ليرة سورية بينما وصل في مناطق النظام إلى 170 ليرة.

وتراجع إنتاج القمح في معظم المناطق السورية نتيجة سوء الظروف المناخية وحرق قوات النظام لمساحات واسعة من الأراضي شمال وغرب حماة وسط البلاد، فيما أبدى مركز حبوب حماة تخوفه من انخفاض مساحات الأراضي المزروعة بالقمح بسبب خسائر المزارعين نتيجة الحرائق وانخفاض الأسعار.

وسبق أن تراجعت مساحة الأراضي المزروعة في منطقة جبل شحشبو شمال حماة وسط سوريا، بنسبة 90 بالمئة نتيجة قلة مياه الري، بينما قضت أسراب حشرة الجراد على نحو 70 بالمئة من محاصيل القمح والشعير في بلدات وقرى جنوبي محافظة إدلب هذا العام.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 3 يونيو، 2018 12:21:57 م خبر أعمال واقتصاد زراعة
الخبر السابق
قوات النظام تكثف قصفها على ريف حماة بعد هدوء نسبي
الخبر التالي
"قسد" تسيطر على 21 كم من الحدود السورية – العراقية (فيديو)