"مغاوير الثورة" ينفي الاتهامات الروسية بشن هجوم على مدينة تدمر

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 12 يونيو، 2018 4:28:07 م خبر عسكري الجيش السوري الحر

سمارت - حمص

نفى "جيش مغاوير الثورة" التابع للجيش السوري الحر الثلاثاء الاتهامات الروسية بشن "مسلحين" هجوما من منطقة التنف قرب الحدود السورية-العراقية، على مدينة تدمر الخاضعة للنظام السوري شرق حمص وسط البلاد.

وقالت وزارة الدفاع الروسية في بيان الثلاثاء، إن قوات النظام بدعم من سلاح الجو الروسي أفشلت محاولة تقدم لمن أسمتهم "مسلحين" من منطقة التنف باتجاه مدينة تدمر.

وردا على ذلك اعتبر المتحدث باسم "مغاوير الثورة" ويلقب نفسه "أبو جراح" في تصريح إلى "سمارت" أن هذه الادعاءات هي "عملية استفزازية تستهدف بها روسيا  لَي ذراع الجيش الحر المتواجد في قاعدة التنف"، التي تعتبر أبرز قواعد التحالف الدولي بقيادة واشنطن في سوريا.

وأضاف "أبو جراح": "الجميع يعرف أننا لا نملك نشاطا خارج منطقة الـ55 كم (التنف)، وتدمر تبعد أكثر من 130 كم".

ووصف "أبو جراح" الموقف الروسي بـ"الرقص في المأتم" لأن موسكو تدعم إيران والنظام في سوريا وبنفس الوقت تخشى انتشار الميليشيات "الشيعية" وتجد صعوبات في استئصالها من البلاد، على حد تعبيره.

تأتي هذه الاتهامات بعد أيام من مطالبة وزير خارجية النظام وليد المعلم الولايات المتحدة وقوات التحالف الدولي بالانسحاب من قاعدة التنف، واشتراطه تنفيذ ذلك مقابل التوصل لاتفاق بخصوص جنوبي سوريا.

الاخبار المتعلقة

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 12 يونيو، 2018 4:28:07 م خبر عسكري الجيش السوري الحر
الخبر السابق
"مجلس الرقة المدني" يبدأ بتأهيل جسر رئيسي في المحافظة بجهود "ذاتية"
الخبر التالي
شكاوي من انخفاض أسعار الأغنام وارتفاع أسعار الأعلاف