اعتقالات متبادلة بين قوات تتبع "الإدارة الذاتية" في الحسكة و"الصناديد"

تحرير أمنة رياض🕔تم النشر بتاريخ : 13 حزيران، 2018 17:18:39 خبرعسكريوحدات حماية الشعب الكردية

سمارت ــ الحسكة

اعتقلت "قوات الصناديد" عناصر من "الانضباط العسكري" التابع لـ"الإدارة الذاتية" الكردية شرق مدينة الحسكة، شمالي شرقي سوريا، وذلك ردا على إيقاف الأخيرة عناصر لها في بلدة عين عيسى بالرقة.

وقال مصدر خاص في تصريح لـ"سمارت"، فضل عدم الكشف عن هويته، إن "الصناديد" اعتقلت عشرة عناصر من "الانضباط العسكري" عند قرية الرطلة ( مناطق انتشارها)، للضغط على الجهات العسكرية التابعة لـ"الإدارة الذاتية" لإطلاق سراح عناصرها.

وأوضح المصدر أسباب الاعتقالات المتبادلة، قائلا إن قوات "الأسايش" الذراع الأمني لـ"الإدارة الذاتية"، أبلغت قبل أسبوع "الصناديد" و"وحدات حماية الشعب" الكردية للخروج من  بلدة عين عيسى ونقل مقراتهما، لكي تدار من جهة واحدة فقط.

وبحسب المصدر أبدت "الصناديد" موافقتها، مؤكدة أنها ستنقل المقرات بعد عيد الفطر (عقب خمسة أيام)، ولكنها بدأت في الوقت نفسه بنقل العناصر وبعض المعدات العسكرية، وبقي أربعة فقط بغرض حماية المقر.

وتابع: "أن الشرطة العسكرية داهمت المقر رغم ذلك، واعتقلت العناصر الأربعة، وتجاهلت مطالب قيادة الصناديد بإطلاق سراحهم، بحجة أنهم اعتقلوا لارتكاب مخالفات مدنية"، ما دفع الأخيرة لاعتقال عناصر "الانضباط العسكري" كورقة ضغط.

وبحسب المصدر، تجري مفاوضات بين الطرفين ليطلق كل منها سراح الموقوفين لديه، مردفا "الأمور تتجه نحو الحل".

وتعتبر "قوات الصناديد" جزءا من  "قوات سوريا الديمقراطية"(قسد) التي تقودها "الوحدات" الكردية وتقاتل تنظيم "الدولة الإسلامية" شمالي شرقي البلاد، ومعظم عناصرها من أبناء قبيلة "شمر"، وتشكلت قبل سنوات.

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض🕔تم النشر بتاريخ : 13 حزيران، 2018 17:18:39 خبرعسكريوحدات حماية الشعب الكردية
الخبر السابق
سقوط قذيفتين على قرية عرى بالسويداء
الخبر التالي
الإفراج عن "نقرش" القيادي في "شهداء الإسلام" بعد اختطافه من إدلب