"الوطني الكردي" يتهم الفصائل العسكرية في عفرين بقتل مسؤول محلي

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 13 يونيو، 2018 7:09:57 م خبر عسكريسياسي الجيش السوري الحر

سمارت ــ الحسكة

اتهم "المجلس الوطني الكردي" في محافظة الحسكة شمالي شرقي سوريا الأربعاء، الفصائل العسكرية في منطقة عفرين بحلب، شمالي البلاد، بقتل نائب رئيس المجلس المحلي في بلدة "شيه" أحمد شيخو.

وقال المجلس في بيان اطلعت "سمارت" على نسخة منه، إن "شيخو" الذي يشغل أيضا منصب عضو "الحزب الديمقراطي الكوردستاني" في سوريا، "توفي بعد يومين من إخلاء الفصائل سبيله، مرجعا سبب الوفاة لظروف الاختطاف والتعذيب التي عاشها".

 وحمّل المجلس "الجيش التركي المسؤولية القانونية في حماية المدنيين وممتلكاتهم وتوفير الخدمات اللازمة لهم"، مطالبا تركيا بوضع حد لما يحصل في المنطقة وإخراج الجيش الحر منها وتسليم إدارتها لأبنائها.

ودعا المجلس الائتلاف الوطني السوري لإدانة ما يحصل في عفرين من "اعتقال وقتل وطرد للمدنيين وعدم السماح لهم بالعودة، وغيرها من الممارسات".

وناشد المجلس في ختام بيانه الدول "المؤثرة" ومنظمات الأمم المتحدة إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة، كما دعا أهالي عفرين للعودة إليها و"التمسك بأرضهم".

وكان ناشطون من منطقة عفرين اتهموا الثلاثاء، مجموعة من "لواء سليمان شاه" التابع لـ "الجيش الوطني السوري" بقتل "شيخو" تحت التعذيب، بينما نفى "اللواء" ذلك قائلا إن الشخص توفي بسبب المرض.

ويتحدث ناشطون عن انتهاكات تقوم بها فصائل الجيش الحر في عفرين من طرد أهال من منازلهم وإسكان آخرين مهجرين من الغوطة مكانهم، بينما يرد "الحر" بأن تلك المنازل أصحابها عناصر في "وحدات حماية الشعب" الكردية.

 
 

 

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 13 يونيو، 2018 7:09:57 م خبر عسكريسياسي الجيش السوري الحر
الخبر السابق
"دي ميستورا": روسيا وتركيا وإيران سيبحثون "اللجنة الدستورية" السورية في جنيف
الخبر التالي
قتلى وجرحى لـ"تحرير الشام" بانفجار في إدلب وتنظيم "الدولة" يتبنى