"المجلس العسكري" في الحارة يلغي سوق المدينة الرئيسي بسبب القصف

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 يونيو، 2018 10:47:39 م خبر عسكرياجتماعي إدارة محلية

سمارت ــ درعا 

أصدر المجلس العسكري لمدينة الحارّة بدرعا جنوبي سوريا، الثلاثاء، قرارا ألغى فيه السوق الرئيسي غدا، بسبب تصعيد قوات النظام السوري وقصفها للمنطقة.

وقال المجلس في بيان اطلعت "سمارت" على نسخة منه، إنه نظرا للظروف الأمنية وحفاظا على سلامة المدنيين يلغى السوق غدا الأربعاء، ويمنع التجمعات في الساحات العامة والأماكن المهددة بالقصف.

بدوه قال رئيس المجلس ويلقب نفسه "أبو أيهم" بتصريح لـ"سمارت"، أن البيان جاء كخطوة احترازية بسبب ازدياد وتيرة القصف واستهداف النظام للأسواق والتجمعات.

وسبق أن تعرضت الحارة للقصف عدة مرات ما أسفر عن مقتل وجرح العديد من المدنيين، حيث قال المجلس المحلي إن النظام يقصف المدينة لإجبار المدنيين على "المصالحة".

وكانت قوات النظام تقدمت الإثنين إلى كتيبة "حران" شرق درعا لتشن عليها فصائل الجيش السوري الحر هجوما موقعة قتلى وجرحى في صفوفها، تلا ذلك تعزيز الأولى مواقعها العسكرية، وسط حركة نزوح للمدنيين خوفا من هجوم بري واسع للنظام.

وتخضع المنطقة إلى اتفاق تهدئة توصلت إليه كل من روسيا وأمريكا والأردن في صيف العام الماضي، لكن النظام يحشد قواته من أجل السيطرة على مناطق الفصائل في محافظتي درعا والقنيطرة، وسط استمرار اللقاءات الدولية بين البلدان الثلاث للتوصل إلى تفاهمات حولهما.

 
 

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 يونيو، 2018 10:47:39 م خبر عسكرياجتماعي إدارة محلية
الخبر السابق
"الجبهة الجنوبية" تطالب أهالي السويداء بتحييد أنفسهم عن التصعيد العسكري بالمنطقة
الخبر التالي
خمسة قتلى لقوات النظام في كمين شمال اللاذقية