الأمم المتحدة: النظام ارتكب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية في الغوطة الشرقية

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 يونيو، 2018 2:12:36 م - آخر تحديث بتاريخ : 20 يونيو، 2018 4:49:46 م خبر دوليعسكري الأمم المتحدة

 

سمارت-تركيا

قال محققون في الأمم المتحدة الأربعاء، إن قوات النظام السوري وميليشيات موالية لها ارتكبت جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية في غوطة دمشق الشرقية.

وقال تقرير للجنة التحقيق الدولية المستقلة بشأن سوريا التابعة للأمم المتحدة، إن قوات النظام والميليشيا الموالية لها ارتكبت تلك الجرائم من خلال القصف المكثف والتجويع المتعمد لنحو 265 ألف شخص في الغوطة.

وذكر التقرير أيضا، وفق وكالة "رويترز"، أنه كان هناك نحو 20 ألفا من مقاتلي الفصائل العسكرية المتواجدة في الغوطة والتي قصفت أيضا العاصمة دمشق ما أدى لسقوط قتلى وجرحى "على نحو يصل إلى حد جرائم الحرب".

وأفاد التقرير أن قوات النظام فرضت أطول فترة حصار في التاريخ المعاصر وأنهكت المدنيين والمقاتلين من خلال ما يشبه حرب استنزاف طويلة.

وأشار التقرير، أن الأساليب التي اتبعها النظام لاستعادة الغوطة "غير قانونية بشكل كبير وهدفت لمعاقبة سكانها وأجبارهم على الاستسلام أو الجوع".

 

ويعتمد التقرير على 140 مقابلة إضافة إلى صور ومقاطع فيديو وصور من الأقمار الصناعية وسجلات طبية.

وحاصرت قوات النظام الغوطة الشرقية لأكثر من خمس سنوات ومنعت دخول المواد الغذائية والطبية إلا بشكل قليل عبر قوافل مساعدات الأمم المتحدة، ومن ثم شنت عملية عسكرية بمساندة من الطائرات الروسية وميليشيات أدت لمقتل وجرح آلاف المدنيين، واستخدمت خلالها غازات سامة أدت لمقتل وإصابة المئات، وانتهت بتهجير آلاف آخرين من منازلهم نحو الشمال.

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 يونيو، 2018 2:12:36 م - آخر تحديث بتاريخ : 20 يونيو، 2018 4:49:46 م خبر دوليعسكري الأمم المتحدة
الخبر السابق
قتيل وجرحى بقصف لقوات النظام على بلدة كفرشمس بدرعا
الخبر التالي
عشرات القتلى والجرحى بقصف لقوات النظام على مدينة الحراك بدرعا