احتكار للمحروقات شمال حمص واستياء الأهالي لعدم افتتاح النظام محطات الوقود

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 يونيو، 2018 7:20:48 م خبر أعمال واقتصاد اقتصادي

سمارت ـ حمص

يحتكر التجار شمال حمص وسط سوريا المحروقات، وسط استياء لأهالي المنطقة من عدم افتتاح النظام لأية محطة وقود حتى الآن.

وقالت مصادر أهلية لـ"سمارت" الخميس، إن التجار يشترون البنزين من مدينتي حمص وحماة أو القرى القريبة، بسعر 225 ليرة سورية ويبيعونه في المنطقة بـ 350 ليرة، في حين يشترون المازوت بـ 160 ليرة ويباع بـ260 وربما أكثر.

وعبّر العديد من الأهالي شمال حمص عن استيائهم من الأمر، وتأخر النظام بافتتاح المحطات، والذي لم يعط أي سبب لذلك.

وسيطرت قوات النظام على ريف حمص الشمالي قبل أسابيع، بعد تهجير الفصائل والكتائب الإسلامية والراغبين بالخروج، بموجب اتفاق برعاية روسية، نصت أحد بنوده على دخول الشرطة العسكرية الروسية وانتشارها في المنطقة.

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 يونيو، 2018 7:20:48 م خبر أعمال واقتصاد اقتصادي
الخبر السابق
مقتل عناصر للنظام زجهم بالمعارك بعد التحاقهم بقواته شمال حمص
الخبر التالي
النظام يعتقل رئيس حزب كردي مقرب منه أرسل بمهمة من الروس