روسيا تتهم دولا أوروبية بإرسال معدات إلى سوريا استخدمت لصناعة أسلحة كيماوية

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 يونيو، 2018 2:24:01 م خبر دوليعسكريسياسي الكيماوي

سمارت - تركيا

اتهمت وزارة الخارجية الروسية الجمعة، الدول الأوروبية بإرسال "معدات دقيقة" إلى مسلحين في مدينة دوما شرق دمشق تستخدم لصناعة أسلحة كيماوية، كما نفت وزارة الدفاع الروسية حدوث هجوم كيماوي في خان شيخون.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، خلال مؤتمر مشترك بين وزارتي الخارجية والدفاع الروسيتين إن المسلحين في سوريا أنتجوا أسلحة الكيميائية باستخدام معدات مصنوعة في دول أوروبا الغربية، قائلة إن بلادها تمتلك أدلة على ذلك.

في أثناء ذلك نفى قائد قوات الحماية من الإشعاعات والأسلحة الكيميائية والبيولوجية في الجيش الروسي إيغور كيريلوف، وقوع أي هجوم كيماوي في مدينة خان شيخون بريف إدلب، قائلا إن امنظمة "الدفاع المدني" فبركت المجزرة.

وقال "كيريلوف" أن خصائص الحفرة الناجمة عن التفجير تشير أنها تشكلت نتيجة تفجير عبوة ناسفة موضوعة على الأرض، وليس قنبلة جوية سقطت من الطائرة، على حد زعمه، قائلا إن مقاطع الفيديو أظهرت أشخاصا في مكان الهجوم لا يستخدمون الحماية التنفسية الخاصة وحماية الجلد.

وسبق أن اتهمت الخارجية الأمريكية كلا من النظام السوري وروسيا بـ "تطهير" موقع الهجوم الكيماوي في مدينة دوما والذي أسفر عن مقتل 85 شخصا وإصابة 1200 آخرين بحالات اختناق، كما رجحت الخارجية الفرنسية اختفاء أدلة من موقع الهجوم.

وشنتالولايات المتحدة وفرنسا وبريطاينا هجوما متزامنا مع أولى ساعات صباح السبت، استهدفتمواقع عسكريةمعظمها في العاصمة دمشق ومحيطها، الأمر الذي لقى تنديدامن حلفاء النظام وتأييدا من دول خليجية

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 يونيو، 2018 2:24:01 م خبر دوليعسكريسياسي الكيماوي
الخبر السابق
مشفى باب الهوي يعلق أعماله لاستمرار الاعتداءات على الكوادر الطبية
الخبر التالي
تبادل أسرى بين قوات النظام وأهالي بلدة زاكية بريف دمشق